• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

أول امرأة تتولى رئاسة أكبر بنك مركزي في العالم

تثبيت جانيت يلين على رأس الاحتياطي الفيدرالي الأميركي رسمياً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 08 يناير 2014

واشنطن (أ ف ب) - صادق مجلس الشيوخ الأميركي أمس الأول على تعيين جانيت يلين على رأس الاحتياطي الفيدرالي لتصبح مطلع فبراير المقبل أول امرأة تدير البنك المركزي الأقوى في العالم. ووافق أعضاء مجلس الشيوخ بـ 56 صوتاً، مقابل 26 على تعيين يلين النائبة الحالية لرئيس الاحتياطي الفيدرالي بن برنانكي لتخلفه عند انتهاء ولايته الثانية من أربع سنوات.

وتستعد الخبيرة الاقتصادية البالغة من العمر 67 عاما إذاً لدخول دائرة كبار قادة العالم الذين تكون أدنى تصريحاتهم محط اهتمام وتحليل، بعدما عينها الرئيس باراك اوباما في مطلع أكتوبر. واكد اوباما في أغسطس «إن رئيس الاحتياطي الفيدرالي ليس من أهم القادة السياسيين في الولايات المتحدة فحسب، بل هو من أهم القادة السياسيين في العالم».

وفكر الرئيس الأميركي لفترة في تعيين لاري سامرز وزير الخزانة السابق في إدارة بيل كلينتون في هذا المنصب، لكنه تخلى عن ذلك في نهاية المطاف بسبب معارضة قسم من النواب ولا سيما الديموقراطيين منهم.

وكانت يلين موضع إجماع أوسع وأقل ظهورا حتى الآن تحت أضواء الإعلام، وستتولى مقاليد رئاسة الاحتياطي الفيدرالي في مرحلة مفصليّة، حيث باشرت المؤسسة في تخفيض الدعم الهائل الذي تقدمه للاقتصاد الأميركي منذ الأزمة المالية العالمية عام 2008.

وقرر الاحتياطي الفيدرالي في منتصف ديسمبر الماضي أن يخفض من 85 إلى 75 مليار دولار قيمة السيولة التي يضخها كل شهر في مالية الولايات المتحدة بهدف تيسير القروض.

وأوضح برنانكي أن يلين «أيدت بالكامل» هذا القرار الذي فاجأ الأسواق وقد ينذر ببداية النهاية لحقبة الأموال السهلة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا