• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

جامعة الشارقة تنظم منتدى قيادات الأعمال والصناعة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 07 مارس 2014

الشارقة (وام) - نظمت جامعة الشارقة منتدى قيادات الأعمال والصناعة أمس الأول، برعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة رئيس جامعة الشارقة، وحضور الشيخ سالم بن عبدالرحمن القاسمي رئيس مكتب سمو الحاكم.

وقال الدكتور حميد مجول النعيمي، مدير جامعة الشارقة بالوكالة: إن اضطلاع الجامعة بمسؤولية عقد هذا المنتدى بأهدافه وغاياته يأتي ضمن معايير الرسالة السامية التي وضعها لجامعة الشارقة منذ أن تفضل بتأسيسها قبل عقد ونصف العقد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، هذه الرسالة التي تقضي بأن تعمل جامعة الشارقة على تنمية وتطوير شرائح وفئات المجتمع المحيط ومختلف قطاعاته الوطنية والأهلية، وذلك من خلال التفاعل العلمي والاستشاري والبحثي معها، ليكون بمقدورها أن تعطي أفضل النتائج كل في ميادينه ومكونات عمله.

وأضاف أن تطوير وتنمية هذه القطاعات، وبالتالي تطوير وتنمية للمجتمع، يأتي بشكل عام ليتلاءم مع التطور الوطني العام السائد على المستوى المحلي والإقليمي والدولي، الأمر الذي يصب في النهاية في مصلحة مستقبل المواطن الذي ينهل هو وأبناؤه من معين هذا الوطن وعزه وخيراته.

وقال: إن الجامعة تعمل على صياغة برامج تعاون راسخ وثيق، يقوم على استخراج الحلول العلمية والاستشارية لأي معوقات أو اتجاهات تجارية أو صناعية عليها أن تنمو وتتقدم باتجاهات توسعية وعالمية، وما يشتمل عليه، الحراك من أسس علمية واستشارية وبحثية تمويلية سواء أكانت أم فنية أم إدارية أم إبداعية أم غير ذلك، وذلك بعد تعميق الصلة بين جامعة الشارقة وقيادات الأعمال والصناعة في الإمارة وتبادل الخبرات والمعارف اللازمة. وأوضح أن عقد هذا المنتدى اليوم محطة انطلاق لتعاون وطني واسع ومسؤول بين جامعة الشارقة وقيادات الأعمال والصناعة في الشارقة، يقوم على مبدأ دعم الجامعة، بما تضمه تحت قبابها العلمية العالية من علماء ومتخصصين وفنيين، ولما تحتاجه طموحاتكم وآفاق تطلعاتكم التنموية لأعمالكم من بحوث واستشارات واستقصاءات علمية لبلوغ حدود المسؤولية الوطنية الحضارية في التنمية، لذلك أتشرف بدعوتكم جميعا لفتح أوسع قنوات التعاون فيما بيننا، لنصل معا إلى هذه الغايات السامية التي من شأنها أن تعود على هذا الوطن بكل ما يتطلع إليه من آفاق النمو والتقدم والازدهار، والذي من شأنه في المحصلة أن ينعكس علينا جميعا.

وتضمن المنتدى عرض فيلم تسجيلي حول منجزات الجامعة العلمية والفكرية والأدبية، وجهودها في تطوير مخرجاتها التعليمية، من خلال عقد الاتفاقيات، وإبرام مذكرات التفاهم والتعاون بين مختلف المؤسسات المجتمعية العلمية، وغيرها، ومساعي الجامعة الحثيثة لإيجاد علاقات ثنائية مع أبرز المؤسسات الرائدة في شتى المجالات.

وشهد افتتاح المنتدى خميس بن سالم السويدي رئيس دائرة شؤون الضواحي والقرى، والدكتور صلاح طاهر الحاج نائب مدير الجامعة لشؤون المجتمع، والدكتور حسام الدين حمدي نائب مدير الجامعة لشؤون الكليات الطبية والعلوم الصحية، وماجد الجروان نائب مدير الجامعة لشؤون العلاقات العامة، ومراد حميدة نائب مدير الجامعة للشؤون المالية والإدارية، وعدد من قادة الأعمال والصناعة في الدولة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا