• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م
  07:00    أ ف ب عن مصدر أمني: مقتل 20 جنديا يمنيا بتفجير انتحاري داخل معسكر في عدن    

لتعزيز التعاون الاقتصادي بين الجانبين

أبوظبي تقرض جمهورية صربيا 3,6 مليار درهم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 07 مارس 2014

أبوظبي (الاتحاد) - وقعت دائرة المالية في أبوظبي أمس اتفاقية تمنح بموجبها إمارة أبوظبي قرضاً لجمهورية صربيا بقيمة 3,67 مليار درهم (مليار دولار).

وتأتي الاتفاقية بعد الزيارة التي قام بها ألكسندر فوتشيتش، نائب رئيس مجلس الوزراء الصربي لدولة الإمارات، ولقائه بالفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، في أبوظبي. ووقع الاتفاقية كل من معالي حمد الحر السويدي، رئيس دائرة المالية، ولازار كرستيتش، وزير المالية الصربي.

وتساهم الاتفاقية في دعم مسيرة تطوير علاقات التعاون والصداقة بين الإمارات وجمهورية صربيا وتنميتها، بما يخدم مصالح البلدين والشعبين الصديقين، إلى جانب تشجيع القطاعين العام والخاص في الدولة على الاستثمار في صربيا، بما يعزز من عملية تنويع الاقتصاد.

وقال السويدي: إن العلاقات بين الإمارات وصربيا تشهد نمواً متواصلاً في العديد من القطاعات، حيث تأتي هذه الاتفاقية في إطار حرص قيادتي البلدين على تطوير العمل المشترك والتعاون الثنائي، كما تتماشى مع توجيهات القيادة الرشيدة لدولة الإمارات والرؤية الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، ودعم الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوطبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

من جهته قال كرستيتش: إن الاتفاقية تعكس أهمية ونمو العلاقات الثنائية بين البلدين، حيث يساهم القرض في فتح آفاق جديدة للتعاون وتطوير العلاقات الاقتصادية والتجارية بينهما، إلى جانب دعم الاقتصاد الصربي، وتعزيز التعاون الاقتصادي، وتنمية فرص الاستثمارات بين الجانبين، ودعم المشاريع المشتركة التي تحقق الأهداف التنموية للبلدين.

وتمتلك صربيا موقعاً جغرافياً استراتيجياً متميزاً في محيطها الأوروبي، وإمكانات ضخمة في الصناعة والسياحة والزراعة والموارد البشرية، كما تتمتع بشروط جيدة جداً فيما يتعلق بالتصدير إلى أسواق مستوردة كأوروبا وروسيا الاتحادية، وتتوافر فيها فرص استثمارية غنية في مجالات، مثل تقنية المعلومات، والزراعة، والأغدية العضوية، والإنشاءات العقارية، وذلك لانخفاض تكلفة الإنتاج، وتوافر المواد الأولية.

وساهم افتتاح أول سفارة لجمهورية صربيا في أبوظبي، خلال عام 2013، في الوقت نفسه الذي افتتحت فيه أول سفارة للإمارات في بلغراد، بمضاعفة حجم التعاون المشترك بين البلدين في شتى القطاعات، بما في ذلك الطاقة المتجددة، صناعة الطيران، التعدين، الاتصالات، وتكنولوجيا المعلومات، بالإضافة إلى قطاعي السياحة والتجارة.

يُشار أن «طيران الاتحاد»، أعلن عن استحواذه خلال العام الماضي على ما يصل إلى 49 % من حصص الملكية في شركة «جات إيروايز» الصربية التي تم تحويل اسمها إلى الخطوط الجوية الصربية، حيث حصلت «الاتحاد للطيران» على عقد مدته خمس سنوات لإدارة الناقل الوطني لجمهورية صربيا، كما وقعت صربيا مذكرات تفاهم مع عدد من الشركات الإماراتية، من بينها مبادلة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا