• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

بدءاً من العام الدراسي المقبل

رقابة إلكترونية على المدارس الحكومية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 06 مارس 2014

دينا جوني (دبي)- تبدأ وزارة التربية والتعليم في تطبيق الرقابة على المدارس الحكومية بشكل إلكتروني، العام الدراسي المقبل، وفقاً لمشروع كانت قد أعدت له خلال العام الجاري، بحسب جميلة المهيري مديرة إدارة التوجيه والرقابة في الوزارة. وأبلغت المهيري “الاتحاد” أن الإدارة ستعمم معايير دعم وتحسين المدارس على النظام الإلكتروني الخاص بهدف رفع مستواها وتعزيز جوانب القوة، إضافة إلى تحسين نقاط الضعف فيها. وأوضحت أنه وبناء على النظام الجديد، ستصدر الإدارة إلكترونياً الخطط الفردية الخاصة بكل مدرسة، والتي يمكن للمنطقة التعليمية أيضاً الولوج إليها، مرفقة بالإرشادات والخطوات الواجب اتباعها والنابعة من المعايير الستة التي تقوم عليها عملية الرقابة.

ولفتت المهيري إلى أن النظام سيتيح للإدارة والموجهين وإدارات المناطق التعليمية مراقبة التحسينات والتعديلات التي تقوم بها المدرسة من دون الحاجة إلى تضييع الوقت في زيارتها بشكل شخصي وكتابة تقرير ورقي بذلك.

وقالت مديرة إدارة التوجيه والرقابة في الوزارة إن أهمية النظام لا تكمن في التحول من الرقابة الورقية إلى الإلكترونية فحسب، بل في زيادة فاعليتها من خلال التطبيق العملي نظراً للسرعة التي يؤمنها النظام في الإشراف والتقييم ووضع خطط الدعم والتحفيز، فيما يتميز بدقة المدخلات والنتائج التي يؤمنها عن أداء المدارس ومدة التزامها بالخطة الموضوعة لها والفترة الزمنية التي تتطلبها.

من ناحية أخرى، وقَّعت وزارة التربية والتعليم وشركة سامسونج على هامش منتدى التعليم العالمي، أمس، مذكرة تفاهم بهدف تعزيز تعليم الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة في الدولة من خلال استخدام التكنولوجيا.ووقع عن الوزارة معالي حميد محمد القطامي وزير التربية والتعليم، وعن “سامسونغ” يونج سو كيم رئيس شركة سامسونج الخليج للإلكترونيات.

وكانت شركة سامسونج الخليج للإلكترونيات، أطلقت في سنة 2012 مبادرة “أمل سامسونج للأطفال” الموجهة للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة بالتعاون مع مركز النور لتدريب وتأهيل الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة.

وستعمل مذكرة التفاهم الحالية على توسيع نطاق برنامج المسؤولية الاجتماعية لدى شركة “سامسونغ” بما يدعم مدارس ذوي الاحتياجات الخاصة بدولة الإمارات ويساهم في التنفيذ الفوري لخطة تطوير البرامج التعليمية وجعل عملية التعلم تجربة أكثر تفاعلاً. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض