• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

أخبار الساعة: البحث العلمي أساس التقدم والترقي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 26 فبراير 2015

أبوظبي (وام)

أبوظبي (وام)

أكدت نشرة «أخبار الساعة» أن البحث العلمي الذي يتفاعل مع قضايا المجتمع، ويسعى بجد إلى إيجاد حلول لمشكلاته وتحدياته، هو أساس التقدم والترقي، ومفتاح التنمية والتطلع إلى المستقبل بثقة وطموح. وتحت عنوان «تكريم للبحث العلمي الجاد»، أشارت إلى أن الدول التي تهتم بالباحثين والمفكرين، وتقدر أعمالهم وتستفيد منها وتكرمهم، وتوفر لهم البيئة المناسبة للإنتاج الفكري المبدع، هي الدول المتقدمة والقادرة على الوقوف بثبات في مضمار التنافس العالمي.

وأضافت النشرة - التي يصدرها مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية - أن في هذا السياق يجيء تكريم سعادة الدكتور جمال سند السويدي مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، اليوم الأربعاء، من قبل «الاتحاد العام للمنتجين العرب»، التابع لجامعة الدول العربية، عبر منحه جائزة «فارس الدراسات العربية»، موضحة أنها جائزة استثنائية، يتم منحها لمرة واحدة فقط، حيث يأتي هذا التكريم تقديراً لمساهمات سعادته الفكرية والثقافية الغزيرة التي تعزز قيمة البحث العلمي وأهميته في التصدي للمشكلات التي تواجه المجتمعات العربية والإسلامية. وقالت النشرة لعل كتابه الذي صدر مؤخراً تحت عنوان «السراب» يعد مثالاً مهماً على ما يمكن أن يقوم به الفكر المستنير والبحث العلمي الجاد في تعزيز استراتيجية الأمن القومي العربي بمفهومها الشامل، حيث يفند هذا الكتاب الشعارات الزائفة للجماعات الدينية السياسية .وأضافت أن كتاب «السراب» يمثل مرجعاً أساسياً للباحثين والدارسين وصناع القرار والإعلاميين، وكل المهتمين بظاهرة الإسلام السياسي سواء لشموله الكثير من الجماعات الدينية السياسية بالبحث والتحليل أو لجمعه بين الجانبين النظري والتطبيقي .وأكدت «أخبار الساعة» في ختام مقالها الافتتاحي حاجة العالم العربي والإسلامي، في ظل التحديات المعقدة التي يواجهها خلال المرحلة الحالية من تاريخه، إلى مساهمة مفكريه ومثقفيه المهمومين بتنميته وتقدمه ورفاه شعوبه والتعايش بين أبنائه، من خلال إنتاجهم العلمي الذي ينير الطريق إلى المستقبل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض