• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

جمال سند السويدي:

«ماراثون زايد الخيري» يجسِّد الوجه الإنساني والحضاري للإمارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 16 مايو 2016

أبوظبي (الاتحاد)

شارك وفد جمعية رعاية مرضى السرطان «رحمة» برئاسة نورة السويدي، مدير عام الجمعية، في «ماراثون زايد الخيري» الذي وجَّه رسالة إلى العالم أجمع بأن العمل الإنساني والخيري الذي رسَّخه المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيَّب الله ثراه- مازال مستمراً لخدمة البشرية، ويُوجَّه إلى الأعمال الخيرية، وفي مقدِّمتها مكافحة الأمراض على المستويَين العربي والعالمي.

وأكد الدكتور جمال سند السويدي، مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، رئيس مجلس إدارة جمعية رعاية مرضى السرطان (رحمة)، بهذه المناسبة أن «ماراثون زايد الخيري» يعكس الوجه الإنساني المشرق لدولة الإمارات التي تستهدف من وراء تنظيم هذا الحدث الكبير تعظيم مردودات قيمة العمل الإنساني؛ ليكون في خدمة البشرية، خاصةً أن دخل هذا المحفل الرياضي العالمي سيتم توجيهه لدعم المستشفى التخصُّصي لأبحاث وعلاج الكلى «هيلثي كيدني فاونديشن».

وأضاف السويدي أن «ماراثون زايد الخيري» بات أحد مظاهر القوة الناعمة لدولة الإمارات ليس لأنه يعكس وجهها الإنساني والحضاري فقط، وإنما لأنه يعبِّر عن منظومة القيم الإيجابية التي تؤمن بها وتسعى إلى نشرها في أرجاء العالم أجمع، وفي مقدِّمتها العطاء والتضامن الإنساني أيضاً.

وأشار إلى أن حرص جمعية «رحمة» على المشاركة في جميع نسخ «ماراثون زايد الخيري» في القاهرة ونيويورك والإمارات هو بمنزلة تأكيد لاستمرار التمسك بالمبادئ والقيم الإنسانية النبيلة، ولا ينفصل عن الأهداف الرئيسية للجمعية، وهي توعية المجتمع بكيفيَّة تجنُّب الإصابة بأمراض السرطان من خلال نشر الوعي الصحي، وتعريف أفراد المجتمع بمسبِّبات المرض لتجنُّبها، وكذلك تقديم الدعم النفسي والمعنوي إلى المرضى وذويهم، وتوفير كل البيانات عن أفضل الجهات المتخصِّصة بعلاج المرض حول العالم، ويتم تحقيق ذلك من خلال الوجود المستمر في مثل تلك الفعَّاليات الكبيرة. وشارك وفد «رحمة» على هامش «ماراثون زايد الخيري»، في المهرجان الحافل المصاحب للحدث، الذي شمل الكثير من الفعاليات تحت اسم «يوم الإمارات»، والذي تخلَّلتها أنشطة مجتمعية وثقافية تروِّج لتصدير صورة مشرقة لدولة الإمارات ووجهها الإنساني، وأثناء تسليم الجوائز للفائزين، قام وفد الجمعية بتوزيع منشورات توعية وهدايا تذكارية على المشاركين والفائزين وممثلي الجهات المنظِّمة، من أجل التعريف بأهداف الجمعية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا