• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

«عنابي 21» يعسكر في المجر

الوحدة يخسر «تجربة ساعد»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 15 مايو 2016

محمد سيد أحمد (أبوظبي)

خسر الوحدة المباراة التدريبية التي جمعته بفريق ساعد، أحد فرق دوري المؤسسات بهدف مقابل هدفين، على استاد آل نهيان أمس الأول، وجاء الأداء متوسطا في المباراة التي حفلت بالقوة ولعب خلالها ساعد بحماس كبير، بينما دفع خلالها الوحدة بتشكيلتين مختلفتين استهلها بنجوم الصف الأول بقيادة إسماعيل مطر وفالديفيا وتيجالي وشانج وو ريم، وتوفيق عبد الرزاق وعادل عبد الله وأحمد راشد، والحارس عادل الحوسني وخليل إبراهيم وسهيل المنصوري وحمد المرزوقي، وفي الشوط الثاني دفع المكسيكي أجيري بمجموعة من اللاعبين الشباب، وأبقى على توفيق وسهيل المنصوري وخليل إبراهيم.

وتقدم ساعد بالهدف الأول عن طريق مهاجمه يوسف وحافظ على نظافة شباكه حتى الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول ليتمكن إسماعيل مطر من تسجيل هدف التعادل من ركلة حرة من خارج منطقة الجزاء، ولكن ساعد عاد وتقدم مرة ثانية بهدف مصطفى مروى في الدقيقة 59، وبعده حاول شباب الوحدة تعديل النتيجة، وأهدروا عددا من الفرص التي بدورها سنحت لطرف المباراة الثاني لكن النتيجة ظلت على حالها حتى النهاية.

وجاء تنظيم المباراة بطلب من المكسيكي خافيير أجيري مدرب الوحدة الذي اختبر فيها مجموعة من العناصر الشابة، بغرض اختيار عدد منهم للفريق الأول، خلال التحضيرات للموسم الجديد، بجانب أنها تعد استمراراً للتدريبات التي يؤديها الفريق على الرغم من انتهاء موسمه في نهاية مباريات دوري الخليج العربين، لكن الجهاز الفني قصد أن يقلل الراحة السلبية للاعبين، لتكون في حدود 45 يوماً قبل أن يتجمع «العنابي» مرة أخرى لتدشين الاستعداد للموسم.

وأكد عبد الباسط محمد مدير الفريق أن المباراة تعتبر تدريباً قوياً، وأن الجهاز الفني قد استفاد منها بشكل كبير في الوقوف على مستوى عدد من العناصر الشابة التي ستدعم الفريق في الموسم الجديد، كما أن المشاركة فيها كانت إيجابية لنجوم الصف الأول الذين تم الدفع بهم في الشوط الأول، وهي تجربة مفيدة حققت أهدافها التي لم يكن من بينها النتيجة. وقال عبد الباسط:«يبقى عدد قليل من الحصص التدريبية قبل الدخول في فترة الإجازة للفريق التي تستمر حتى عطلة عيد الفطر المبارك التي يتم التجمع بعدها مباشرة، ثم التوجه إلى المعسكر الخارجي في برشلونة في الفترة من 17 يوليو حتى 12 أغسطس المقبلين، وبعد الفراغ منه يعود الفريق إلى أبوظبي لثلاثة أيام قبل أن ينتظم في معسكر ثاني سيكون في واحدة من الإمارات الشمالية أو دولة خليجية، وتتخلله مباراتان في ختام مرحلة التحضير قبل الدخول في المسابقات المحلية.

من ناحية أخرى يقيم فريق الوحدة تحت 21 سنة معسكره في المجر استعداداً للموسم الجديد حسب الحاي جمعة مدرب الفريق الذي ذكر أن التجمع سيكون عقب عيد الفطر المبارك على أن يدشن الفريق تحضيراته محلياً قبل أن يتوجه إلى المجر في الأول من أغسطس، ثم ينتظم في معسكره الخارجي ثلاثة أسابيع، ثم يعود لاستكمال الإعداد في أبوظبي.

وكشف الحاي عن تغيير محدود في الجهاز الفني للفريق حيث انتهى تعاقد مساعده المجري جورج، وتم تعيين أديب عبيد مساعداً للمدرب في الموسم الجديد.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا