• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م
  07:00    أ ف ب عن مصدر أمني: مقتل 20 جنديا يمنيا بتفجير انتحاري داخل معسكر في عدن    

الرئيس الأميركي يسعى لزيادة الإنفاق على مشاريع الفضاء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 06 مارس 2014

كيب كنافيرال (رويترز)- قال مسؤولون في إدارة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا) إن خطة الرئيس باراك أوباما لميزانية عام 2015 تتضمن تمويل بعثة آلية لأحد أقمار المشترى الذي يخفي تحت سطحه المتجمد كمية كبيرة من المياه، فضلاً عن دعم مشروع تاكسي الفضاء الذي تطوره شركتان من القطاع الخاص لخدمة محطة الفضاء الدولية.

ويطلب البيت الأبيض 17.5 مليار دولار لميزانية ناسا في السنة المالية التي تبدأ في أول أكتوبر. ويمثل هذا زيادة بنسبة 1% عن ميزانية ناسا لعام 2014، لكن يمكن للوكالة ان تحصل على 900 مليون دولار إضافية من مبادرة أوباما المقترحة (للفرص والنمو والأمن) التي تنشئ صندوقاً قيمته 56 مليار دولار للمشروعات الخاصة وهو صندوق منفصل عن الميزانية المعتادة.

ومنذ تقاعد برنامج مكوك الفضاء عام 2011 تعتمد الولايات المتحدة على روسيا لنقل روادها إلى محطة الفضاء الدولية بتكلفة تزيد على 65 مليون دولار للمقعد. وقال المدير الإداري لناسا تشارلز بولدن ان تصاعد التوتر بين الولايات المتحدة وروسيا بسبب أزمة اوكرانيا لم يؤثر حتى الآن على الشراكة الأميركية الروسية في الفضاء.

وتدعم ناسا حالياً برنامج تاكسي الفضاء الذي تطوره كل من شركة سبيس إكسبلوريشن تكنولوجيز الخاصة المعروفة باسم (سبيس إكس) وشركة سييرا نيفادا الخاصة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا