• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

120 سفينة تتنافس للفوز بـ «الناموس»

«القفال 26» يرسم لوحة الذكريات في «بونعير»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 14 مايو 2016

دبي (الاتحاد)

رفعت اللجنة العليا المنظمة لحدث سباق القفال 26 للسفن الشراعية المحلية 60 قدماً، الشكر والتقدير إلى راعي الحدث سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية، مؤسس السباق العريق، على الدعم الكبير والمتابعة المستمرة، والتي ساهمت في استمرار الحدث عاماً بعد عام منذ تأسيسه عام 1991.

جاء ذلك خلال اجتماع اللجنة المنظمة العليا، والذي ترأسه سعيد محمد حارب رئيس مجلس إدارة نادي دبي الدولي للرياضات البحرية، بحضور عيسي خلفان بن خرباش عضو مجلس الإدارة رئيس اللجنة الرياضية، وهزيم محمد القمزي المدير التنفيذي بالإنابة، إضافة إلى ممثلي الدوائر والهيئات الحكومية والمؤسسات الوطنية المشاركة في تنظيم التظاهرة الكبيرة.

ومن المقرر أن ينطلق السباق العريق والكبير يوم السبت المقبل من جزيرة صير بونعير، مروراً بجزيرة القمر «نيوه بن حنظول» وحتى شواطئ دبي، وخط النهاية بمحاذاة هلال نخلة جميرا الغربي لمسافة تزيد على 50 ميلاً بحرياً، حيث ستبحر السفن في لوحة تستعيد فيها الأجيال ذكريات أهل الإمارات في الماضي وحكايات البحث عن لقمة العيش في الخليج العربي.

ويجمع السباق ما يصل إلى 120 سفينة سوف تتنافس على الفوز بناموس السباق ونيل الجائزة الكبرى، حيث يصل مجموع جوائزه السباق إلى 10 ملايين درهم، إضافة إلى 3 سيارات فارهة، تقدم للمرة الأولى لأصحاب المراكز الثلاثة الأولى.

وحرص سعيد حارب، رئيس اللجنة المنظمة للسباق، في كلمة له خلال الاجتماع على توجيه الشكر والتقدير إلى الدوائر والهيئات الحكومية والمؤسسات الوطنية، والتي ظلت تلعب دوراً مهماً واستراتيجياً في إنجاح التظاهرة الرياضية التراثية البحرية الكبيرة منذ انطلاق الحدث عام 1991، وها هو اليوم وبفضل تلك الجهود الجبارة يصل إلى النسخة رقم 26. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا