• الأربعاء 06 شوال 1439هـ - 20 يونيو 2018م

أول عملية لأخذ خزعة رئوية بالتنظير الفلوري في «أميركي دبي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 09 يناير 2018

دبي (الاتحاد)

أجرى فريق طبي من مختصي العلاج الإشعاعي والأمراض الصدرية في «المستشفى الأميركي دبي» بنجاح أوّل عملية لأخذ خزعة رئوية بالتنظير الفلوري بالاستعانة «بالأشعة المقطعية الحاسوبية» منخفض الإشعاع.

وتعدّ هذه العملية إنجازاً آخر يضاف إلى مبادرات «المستشفى الأميركي دبي» بهدف تقديم أفضل خدمات الرعاية الطبية. ويعتبر «المستشفى الأميركي دبي» أول مستشفى في منطقة الشرق الأوسط يوفّر تقنية «الأشعة المقطعية الحاسوبية» منخفض الإشعاع، حيث يأتي ذلك في إطار سعيه إلى تقديم الدعم الطبي المتقدم على المستويين المحلي والإقليمي.

وقالت الدكتورة دنيا غازي عبد الرحمن، اختصاصية طب الأشعة في «المستشفى الأميركي دبي»: «لقد تم أخذ خزعة بالاستعانة بتقنية الأشعة المقطعية الحاسوبية التي تعد أقل شيوعاً، مقارنة مع أخذ الخزعة عن طريق الاستعانة بتقنية الموجات فوق الصوتية، إلا أن هذه الطريقة أثبتت فاعليتها في مجالات تشريحية أخرى، مثل الرئتين والعظام. واستطاع الطاقم الطبي المتخصص من خلال استخدام تقنية الأشعة المقطعية الحاسوبية إجراء عملية أخذ الخزعة الرئوية بنجاح ومن دون أية مخاطر. وتعد هذه العملية حدثاً مهماً بالنسبة لنا ونحن نواصل الابتكار في تقديم خدماتنا الطبية المتطورة، تماشياً مع التزامنا بتزويد المرضى بخدمات الرعاية الطبية عالمية المستوى، ودعماً لمنظومة الرعاية الصحية في دبي ودولة الإمارات».

وتتميّز تقنية التنظير الفلوري بالاستعانة بالأشعة المقطعية الحاسوبية بسرعة وسهولة الحصول على صور واضحة، بالإضافة إلى أهميتها من حيث استخدام جرعات منخفضة من الأشعة. ومن خلال استخدام تقنية الإبرة المحورية التي تضمن وضعية أكثر ثابتاً للمريض، يعتبر هذا الإجراء أقل ضرراً من حيث المضاعفات الصحية وذا تكلفة اقتصادية منخفضة، مقارنةً بالعمليات الجراحية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا