• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

الطائرة تغادر أريزونا لمواصلة جولتها حول العالم

طلاب الإمارات يحتفون بإقلاع «سولارإمبالس 2» من لوس أنجلوس

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 13 مايو 2016

أبوظبي، لوس أنجلوس (الاتحاد، أ ف ب)

شهد عبدالله السبوسي، القنصل العام لدولة الإمارات العربية المتحدة في لوس أنجلوس، وعدد من الطلاب الإماراتيين الذين يدرسون في الولايات المتحدة، أمس، إقلاع طائرة «سولار إمبلس 2» في المرحلة التالية من رحلتها حول العالم. وقبل إقلاع الطائرة، تمنّى القنصل العام للطيارين المغادرين رحلة آمنة، فيما شرح الإماراتي حسن الرديني، الذي يرافق فريق الطائرة في مهمتهم التاريخية، للطلاب أهمية «سولار إمبلس 2» للإمارات، و«مصدر»، شركة أبوظبي لطاقة المستقبل.

وأقلعت «سولار إمبالس 2» صباح أمس، من أريزونا غرب الولايات المتحدة، لتكمل جولتها حول العالم، وهي أول رحلة جوية تجرى بالكامل بواسطة الطاقة الشمسية. وأقلع الطيار السويسري برتران بيكار بالطائرة قرابة العاشرة بتوقيت «جرينتش»، ومن المفترض أن يصل إلى مدينة «تولسا» بولاية أوكلاهوما الأميركية اليوم الجمعة، قرابة الرابعة صباحاً بتوقيت «جرينتش»، قبل مواصلة رحلتها نحو خط النهاية في العاصمة الإماراتية أبوظبي.

وقال السبوسي: «إن دولة الإمارات من خلال «مصدر»، و«سولار إمبلس» تتشاركان رؤية وهدفاً مشتركاً يتمثل في دفع عجلة الطاقة المتجددة نحو الأمام. ويسعدني أن أكون شاهداً اليوم على إقلاع هذه الطائرة المبتكرة في المرحلة التالية من رحلتها». وأشار إلى أن إقلاع هذه الرحلة يبرهن على ريادة أبوظبي في مجال الطاقة المستدامة والنظيفة. وأضاف أن «ما يدعو للفخر هو أن تدعم دولة الإمارات و «مصدر» هذه المبادرة المبتكرة التي تأتي في إطار الجهود التي تبذل من أجل الوصول إلى عالم أفضل وبيئة أكثر نظافة ومستقبل مستدام». وتمنى سعادته للطيارين رحلة آمنة في طريقهم نحو نقطة النهاية في أبوظبي.

من جانبه، أكد الرديني أن من أبرز الأنشطة التي يقوم بها فريق «سولار إمبلس» هو التواصل مع فئة الشباب وتشجيعهم على الابتكار والإبداع. وقال: «يسعدنا أن نرى ردود الأفعال ذاتها في كل مكان نزوره حول العالم، وتفاعل الجمهور مع هذه التجربة وشغفهم للإطلاع عليها والتعرف على تفاصيلها». مؤكداً سعادته بتعريف الإماراتيين المقيمين في الولايات المتحدة على هذا المشروع المبتكر، وإحاطتهم بدور دولة الإمارات في دعم المشاريع المبدعة التي تلهم الشباب في جميع أنحاء العالم. وستواصل «سولار إمبلس 2» رحلة العودة إلى أبوظبي انطلاقاً من الولايات المتحدة، حيث ستحلق نحو نيويورك، وستجتاز المحيط الأطلسي، وستتوقف في وجهات رئيسة في أوروبا وشمال أفريقيا والشرق الأوسط، قبل أن تعود إلى العاصمة الإماراتية لاستكمال رحلتها العالمية في وقت لاحق هذا العام.

وتستغرق المرحلة الحادية عشرة من الرحلة 18 ساعة، حسب ما أوضح الفريق القيم على هذا المشروع في بيان. وغرد الطيار السويسري من مقصورته على حسابه في «تويتر»، «وداعاً فينيكس وشكراً على حسن الاستقبال». وكان الطيار السويسري الثاني أندريه بورشبرج الذي يتناوب مع بيكار على قيادة الطائرة التي لا تتسع سوى لشخص واحد حاضراً وقت الإقلاع، علما أنه لا يتولى القيادة خلال هذه المرحلة.

وغرد هو الآخر على حسابه في «تويتر» مع نشر صورة له في مطار فينيكس «من الرائع دوماً أن نرى سولار إمبالس 2 تقلع». وستقوم هذه الطائرة العاملة بالطاقة الشمسية بمرحلة بعد أو مرحلتين اثنتين في الولايات المتحدة قبل أن تصل إلى نيويورك، «فالهدف هو الوصول إلى نيويورك في أسرع وقت ممكن»، بحسب القيمين على هذا المشروع. ومن نيويورك، ستعبر المحيط الأطلسي وصولاً إلى أوروبا، قبل أن تعود إلى نقطة انطلاقها في أبو ظبي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا