• الثلاثاء 26 شعبان 1438هـ - 23 مايو 2017م
  02:22     تيريزا ماي تقول ان اعتداء مانشستر كان يهدف الى ايقاع "اكبر عدد من الضحايا"        02:23    ماي : هناك اجتماع أمني آخر اليوم لبحث هجوم مانشستر         02:31     شهود يقولون إنهم سمعوا "دويا هائلا" عند مركز آرنديل بمانشستر         02:37     شاهد من رويترز: العشرات يركضون من مركز آردنيل التجاري         03:00     القبض على شاب في الثالثة والعشرين من عمره لصلته بهجوم مانشستر         03:00     توقيف مشتبه به في ال23 من العمر في إطار التحقيق حول اعتداء مانشستر         03:01     المحكمة العليا السعودية تدعو المسلمين إلى تحري رؤية هلال شهر رمضان الخميس    

في مجال الأنظمة الإلكترونية للطائرات العسكرية

تحالف استراتيجي بين «أمرُك» و«روكويل كولينز» الأميركية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 25 فبراير 2015

أبوظبي ( الاتحاد)

وافق المركز العسكري المتقدم للصيانة والإصلاح والعَمرة «أمرُك» من حيث المبدأ على إبرام تحالف استراتيجي مع شركة «روكويل كولينز» لتوفير خدمات الصيانة والإصلاح والعَمرة (MRO) في مجال الأنظمة الإلكترونية للطائرات العسكرية، وتتمثل الأسواق المستهدفة بالنسبة إلى هذا التحالف دولة الإمارات العربية المتحدة ومنطقة جنوب آسيا والشرق الأوسط وشمال أفريقيا «سامينا». ويركز هذا التحالف على عمليات الصيانة والإصلاح والعَمرة والخدمات اللوجستية المصاحبة، إلى جانب إجراء التحديثات اللازمة لعدد كبير من الطائرات العسكرية حيث سيدخل حيز التنفيذ خلال عام 2016 في مقر مركز «أمرُك» الجديد في مدينة العين، باعتباره أكبر مركز عسكري لعمليات الصيانة والإصلاح والعَمرة في العالم.

وفي هذه المناسبة، قال فهد غريب الشامسي الرئيس التنفيذي لـ «أمرُك»: «إن هذه الشراكة تعد في غاية في الأهمية بالنسبة لـ (أمرك) على المدى البعيد، حيث يُعتبر المركز مزوداً أساسياً لعمليات الصيانة والإصلاح والعَمرة في منطقة جنوب آسيا وشمال أفريقيا». وأضاف: إنني على ثقة بأن اختيار شركة «روكويل» كأحد مزويدنا جاء بعد سنوات من الخبرة في التميز في مجال الأنظمة الإلكترونية للطائرات العسكرية، فهذه الميزة تمنحنا قدرات أوسع لدعم عملائنا في دولة الإمارات العربية المتحدة وخارجها.

من جهته، قال كلود ألبير نائب الرئيس والمدير التنفيذي لأوربا والشرق الأوسط وشمال أفريقيا في شركة «روكويل كولينز»: يأتي هذا التحالف مع أمرُك في إطار التزام شركتنا تجاه دعم أنشطة التوطين وتوفير وظائف تتعلق بمهن صيانة الطائرات لمواطني دولة الإمارات، وإن خبرتنا الطويلة في مجال الإلكترونيات العسكرية إلى جانب العلاقات القوية التي تحظى بها أمرُك مع عملائه في المنطقة، إضافة إلى امتلاكه أحدث المنشآت في مجال الصيانة، وهي عناصر النجاح المرتقب لجميع الأطراف.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا