• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

فائزون بجائزة الشيخ زايد للكتاب يتحدثون عن الراهن والآفاق

«أدب الطفل والناشئة» يحمل إمكانات تطوره

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 25 فبراير 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أعرب فائزون بجائزة الشيخ زايد للكتاب - فرع أدب الطفل، أن هناك قفزة كمية ونوعية في هذا الجنس الأدب، فأعداد دور النشر المتخصصة في أدب الطفل والناشئة في ارتفاع، وعدد الكتّاب الذين يكتبون لهم في ازدياد.

إذ إن هناك العديد من المؤسسات العربية التي آلت على نفسها أن تسعى إلى تطوير الاهتمام بهذا الأدب وبالتالي المساهمة في لفت الانتباه إلى أهمية دوره ، ومن بينها جائزة الشيخ زايد للكتاب التي خصت هذا الأدب بفرع منها منذ انطلاقتها في 2007. إنما ما هي الكيفية التي يمكن من خلالها للجائزة أن تسهم في ترسيخ هذا النوع من الأدب والارتقاء به وبأدواته وأساليبه ومناهجه المختلفة.

وللإجابة على هذه التساؤلات، تم استطلاع أراء 4 مبدعين سبق لهم الفوز خلال سنوات مضت بالجائزة بهدف تحقيق أكبر قدر من التواصل الثقافي والمعرفي معها، فكانت هذه الحصيلة:

القارئ الجيد

تقول هدى الشوا قدّومي (مؤلفة من الكويت، حازت الجائزة عن كتابها: «رحلة الطيور إلى جبل قاف» العام 2008): من المؤكد أن جائزة مهمة، كجائزة الشيخ زايد، لها الأثر الكبير في تشجيع المؤلفين والناشرين في خوض هذا الحقل الذي عانى من التهميش طويلا. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا