• السبت غرة جمادى الآخرة 1439هـ - 17 فبراير 2018م

اعتبر أن الاحتفالات الجماهيرية بلقب «خليجي 20» أكبر حافز لتكرار الإنجاز

جوران: مهمتنا أمام اليمن سهلة على الورق فقط

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 06 يناير 2013

المنامة (الاتحاد) - اعتبر الصربي جوران مدرب المنتخب الكويتي أن مواجهة اليمن مهمة سهلة على الورق فقط، ويجب أن يثبت منتخبه قوته وأفضليته داخل الملعب وليس بالترشيحات والتصريحات فقط، ورفض التقليل من المنافس، موضحا أن الميدان هو الفيصل في لعبة كرة الكرة القدم، وعلى فريقه تأكيد أفضليته في المباراة، من خلال تحقيق فوز مستحق.

واشار جوران إلى أن المنتخب اليمني تغير عن البطولة الماضية في عدن، ويجب التجهيز الجيد لدخول اللقاء بإصرار كبير على الفوز وحصد النقاط الثلاث، مؤكدا في نفس الوقت أن الحظوظ أصبحت متساوية بين المنتخبات المشاركة في البطولة ولا يوجد مرشح قوي قبل ضربة البداية.

أما فيما يتعلق بمهمة الدفاع عن اللقب والأرقام القياسية التي حققها الأزرق في التتويج بالكأس ومدى قدرته على اكمال هذه النجاحات في “خليجي 21” فأوضح جوران ان الحديث عن اللقب يبدو مبكرا، وبالتالي يجب التفكير أولاً في لقاء اليوم، وعندما يفوز الأزرق بست نقاط يمكن الحديث عن التأهل إلى الدور الثاني من البطولة والتفكير في الأدوار المقبلة.

وعن مدى جاهزية المنتخب الكويتي للدفاع عن لقبه في ظل الصورة المتواضعة التي قدمها الفريق في بطولة غرب آسيا، اكد جوران أن المنتخب الكويتي يسعى إلى الاحتفاظ بمستواه، لأنه من السهل الوصول إلى الصدارة، لكن المحافظة عليها تعد صعبة وتحتاج إلى عمل كبير.

واشار إلى أن الأزرق قدم مباريات جيدة في بطولة غرب آسيا، وحقق الاستفادة المرجوة، ثم اكمل مشوار التحضيرات في معسكر أبوظبي وسط أجواء إيجابية ساعدت على تحقيق الأهداف المرجوة والوصول إلى قمة الجاهزية المطلوبة.

واكد أن الأزرق على أتم الاستعداد لضربة البداية أمام اليمن وكل اللاعبين جاهزون، حيث لا توجد اي إصابات، وتم الاطمئنان على جاهزية مختلف اللاعبين خلال التدريبات الأخيرة في المنامة، مبدياً ثقته الكبيرة في قدرات لاعبيه لتحقيق المطلوب.

أما فيما يتعلق بالضغوط التي تصاحب مشوار الدفاع عن اللقب ومدى تأثيرها على منتخبه، فأكد جوران وجود بعض الضغوط، لأن الكويت هو حامل اللقب، لكنه قلل من تأثيرها، موضحا أن الجهاز الفني تعامل مع الوضع وبمجرد انطلاقة المباراة سوف تتلاشى كل الضغوط، وأكد انه طالب لاعبيه التفكير في المباراة الأولى ثم الاهتمام ببقية المباريات الاخرى.

وعن سر الحماس الذي تحدث عنه المدرب جوران في صفوف الأزرق، أوضح مدرب الكويت أن اللاعبين متحفزون للبطولة والدفاع عن اللقب والدافع كبير لتقديم أداء قوي، خاصة وأن التتويج بلقب الدورة الماضية والاحتفالات الشعبية التي رافقت عودة البعثة إلى الكويت تعتبر اكبر حافز لتكرار الإنجاز وبذل جهد كبير في هذه الدورة للاحتفاظ بالكأس، ووعد جوران الجماهير الكويتية أن يقدم المنتخب المستوى الأفضل وكل ما لديه في البطولة الخليجية للحفاظ على اللقب.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا