• الخميس 02 ذي الحجة 1438هـ - 24 أغسطس 2017م

«السياحة البيئية في الخليج» تنطلق بدبي غداً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 26 فبراير 2012

دبي (الاتحاد) - تنطلق غداً فعاليات «السياحة البيئية في الخليج بين الواقع والمأمول»، وتنظمها دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي في دورتها الأولى بفندق ومنتجع جبل علي وتستمر ثلاثة أيام. وتشتمل الدورة على ورش عمل حول أهمية الاقتصاد الأخضر، باعتباره الطريق إلى التنمية المستدامة وتحديات التحول إليه وإمكانية تطبيقه في دول الخليج. وبين أياد عبد الرحمن المدير التنفيذي لقطاع العلاقات الإعلامية وتطوير الأعمال، أن هذه الدورة الأولى من نوعها في منطقة الخليج تأتي في إطار المبادرات التي تقوم بها الدائرة لتوعية القطاع السياحي بأهمية السياحة البيئية، ليس فقط في دبي ودولة الإمارات ولكن أيضاً في منطقة الخليج. وأوضح أن أهمية الدورة تكمن في اهتمام العالم كله بالبيئة حتى أنها أصبحت منهجاً يُدرس في أهم الجامعات بالعالم، وبالتالي كان لا بد أن تواكب السياحة في دبي هذا الاهتمام وتعتني بالسياحة البيئية وهذا ما تهدف إليه دائرة السياحة من خلال هذه الدورة. من جانبه، قال الدكتور محمد الأشقر استشاري التدريب بشركة رنو للعلاقات العامة «إن فعاليات الدورة تتضمن محاور أخرى مرتبطة بأهمية تخطيط الحملات الاجتماعية والتسويق الاجتماعي بإبرازه كمفهوم جديد في التسويق ويتناوله الدكتور سامي طايع عضو المجلس الاستشاري الدولي لليونيسكو. وأضاف «إن ذلك يأتي نتيجة لإدخال مفهوم الاقتصاد الأخضر في الأنظمة العالمية الجديدة، بعد أن أصبحت هناك معايير بيئية عالمية يجب توافرها في السلع والخدمات للدخول والمنافسة في الأسواق العالمية تضمن ألا تكون ملوثة للبيئة أو ضارة بالصحة أو الإخلال بالتوازن البيئي».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا