• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

«شطرنج الفجيرة» إمكانات متواضعة.. أحلام كبيرة

«بيت شعبي».. قلعة الأذكياء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 11 مايو 2016

سيد عثمان (الفجيرة)

من شرفة بيت شعبي متواضع تطل قلعة شطرنج الفجيرة لترسل بريقها في رقعة الأذكياء من قاعدة كبيرة للعبة التي يقف على قمتها 30 نجماً، من بينهم أصغر أستاذ دولي عمره 11 سنة.

من قلب مدينة الفجيرة ومن هذا البيت الشعبي، حفر نادي الفجيرة للشطرنج اسمه بأحرف من ذهب في لعبة ورياضة الذكاء بعدما نجح خلال سنوات قليلة في أن يكون قلعة للعبة على المستويين المحلى والعربي ورافداً قوياً للمنتخبات الوطنية بالمواهب، خاصة صغيرة السن.

وأثبتت إدارة النادي أنه يمكن بإمكانات متواضعة بسيطة من مقر بيت شعبي تحقيق الإنجازات، وإهداء المنتخب الوطني العديد من اللاعبين الذين ينافسون على الألقاب العالمية.

وحول واقع الحال بالنادي وإنجازاته والخطط المستقبلية والطموحات والاحلام، قال عبد الله علي آل بركت رئيس النادي، والذي تم قبل أسابيع قليلة تجديد الثقة به كرئيس لمجلس إدارة النادي للمرة الرابعة على التوالي: «اعتز بالثقة الغالية التي نلتها وزملائي بالإدارة من قبل صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، وسمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، والشيخ صالح بن محمد الشرقي رئيس دائرة الصناعة والاقتصاد راعي الحركة الرياضية بالإمارة».

وتابع: «نواصل العمل كإدارة ونجتهد وفق الرؤية الاستراتيجية التي وضعناها بأن يكون نادينا من قلاع اللعبة عالمياً، ورافداً قوياً للمنتخبات الوطنية، ونعمل على تشريف الدولة باعتبار أن الألعاب الفردية هي التي تقود لمنصات التتويج العالمية والدولية والآسيوية والعربية والخليجية، وهو الأمر الذي يساهم في رفع راية الدولة خفاقة، ويعكس التطور بكل مناحي الحياة بدولتنا التي تعد منارة إشعاع بالعالم». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا