• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

"الاقتصاد" وتعاونية "الاتحاد" تتفقان على تثبيت أسعار 150 سلعة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 10 مايو 2016

و ا م

أبرمت وزارة الاقتصاد وتعاونية الاتحاد مذكرة تفاهم لتثبيت أسعار 150 سلعة خلال عام 2016 تدعمها التعاونية بقيمة دعم تبلغ نحو 18 مليون درهم حرصا من تعاونية الاتحاد على إطلاق برامج ومبادرات اجتماعية واقتصادية تهدف إلى خدمة المتسوق والمجتمع، وتنفيذ برامج تسوق جذابة وذات قيمة عالية تعود بالفائدة على المستهلكين.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي، الذي عقد بمقر التعاونية في بالعوير بحضور سعادة الدكتور هاشم النعيمي مدير إدارة حماية المستهلك في وزارة الاقتصاد وسعادة خالد حميد بن ذيبان الفلاسي مدير عام تعاونية الاتحاد وسهيل البستكي مدير إدارة التسويق والاتصال وعدد من ممثلي وسائل الإعلام.

ووجه الدكتور هاشم النعيمي الشكر إلى إدارة "تعاونية الاتحاد" على تعاونها البناء مع الوزارة وتبنيها للمعايير التي تضعها الوزارة لحماية المستهلكين في دولة الإمارات.. وأثنى على حرص التعاونية على مدى السنوات الماضية على إطلاق المبادرات الهامة ولا سيما مبادرات تثبيت وتخفيض الأسعار في شهر رمضان المبارك. وقال النعيمي يتميز موسم شهر رمضان المبارك بأهمية خاصة بالنسبة إلى المستهلكين في دولة الإمارات حيث يرتفع فيه الطلب على مجموعة واسعة من السلع وتحرص وزارة الاقتصاد على التعاون مع مختلف منافذ البيع في الدولة لضمان توفير تلك السلع بالكميات الملائمة وبالأسعار المتفق عليها مع الوزارة.

ومن جانبه، قال خالد الفلاسي إنه إلى جانب تثبيت أسعار عدد من السلع تنفذ التعاونية العديد من الحملات الترويجية طوال العام بهدف تخفيض عدد من أسعار السلع الغذائية والاستهلاكية وتوفير أفضل المنتجات بأسعار تنافسية للمتسوقين.. مشيرا إلى أن تعاونية الاتحاد زادت حملاتها الترويجية هذا العام بنسبة 62 بالمئة مقارنة بعام 2015 بهدف تقديم العديد من السلع والمنتجات للمستهلك وتعزيز الهدف الرئيس من إنشاء التعاونيات الذي يرمي للإسهام في تخفيف العبء عن المواطنين والمقيمين.

وأعلن الفلاسي عن رصد تعاونية الاتحاد أكثر من 50 مليون درهم إماراتي لتخفيض أسعار أكثر من ألف سلعة غذائية واستهلاكية اساسية خلال شهر رمضان الكريم حرصا منها على إطلاق مبادرات اجتماعية تهدف إلى خدمة المتسوق والمجتمع وتنفيذ برامج تسوق جذابة وذات قيمة عالية تعود بالفائدة على المستهلكين بحسب سعادة خالد بن ذيبان الفلاسي مدير عام تعاونية الاتحاد.

وأكد الفلاسي أنه تم التعاقد من الموردين لتوفير كميات كافية من السلع الغذائية الاستهلاكية الأساسية خلال شهر رمضان الكريم لتلبي احتياجات المستهلكين داعيا المتسوقين إلى عدم التخوف من نفاد الكميات خلال الحملة الرمضانية واللجوء إلى شرائها وتخزينها إذ ستوفر تعاونية الاتحاد مخزونا كافيا يغطي متطلبات المتسوقين طوال شهر رمضان. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض