• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

صادرت 155 عبوة تجميل خلال حملة تفتيش لمتابعة صالونات الوثبة

بلدية أبوظبي: 179 إنذاراً ومخالفة لمراكز تجميل غير ملتزمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 09 مايو 2016

أبوظبي (الاتحاد)

نفذت بلدية مدينة أبوظبي خلال الاشهر الثلاث الاولى من العام الحالي حملات تفتيشية منهجية ومدروسة في منطقة الوثبة والمناطق التابعة لها بهدف مراقبة ومتابعة مراكز التجميل النسائية والتأكد من تطبيقها المعايير الصحية المعمول بها في أبوظبي، لحماية رواد هذه المرافق الخدمية من أي تجاوزات تتعلق بطبيعة المواد المستخدمة وخصوصا مستحضرات التجميل والأجهزة الطبية المختلفة، ومعاينة اللياقة الصحية للعاملين في هذه المراكز. وأكدت البلدية أن الحملة أسفرت عن تحرير 77 مخالفة فورية بحق مراكز التجميل المخالفة للمعايير الصحية والمهنية واشتراطات السلامة العامة، كما وجهت أكثر من 102 إنذار بهذا الشأن، وصادرت 155 عبوة مواد تجميل غير مستوفية للمواصفات المعمول بها بخصوص المواد المتعلقة بصحة وسلامة المستهلكين. وضمت المواد المصادرة كريمات تجميل، وبخاخات عطرية، ومثبتات الشعر ومواد منتهية الصلاحية، ومستحضرات تنظيف البشرة، ومواد تجميل مقلدة، غير أصلية، ومواد صباغة الشعر، وحمامات الزيت، وغيرها العديد من المنتجات المستخدمة في مراكز التجميل. وأشارت البلدية إلى أن فرق التفتيش سجلت العديد من الملاحظات والمخالفات التي ترتكب في مراكز التجميل النسائية منها استخدام مناشف بالية وغير نظيفة، بالإضافة إلى عدم العناية الجيدة بنظافة المكان، والإهمال بتعقيم الأدوات المستخدمة بعمليات التجميل وغيرها من السلبيات التي تؤثر على صحة وسلامة مرتادات مراكز التجميل النسائية.

وأشارت البلدية إلى أن عشرات الحملات التفتيشية والرقابية التي أنجزتها فرق التفتيش خلال العام الماضي والحالي أسفرت عن تفتيش المئات من هذه المنشآت «مراكز تجميل، صالونات حلاقة». ودعت جميع صالونات الحلاقة الرجالية والنسائية ومراكز التجميل في أبوظبي وضواحيها إلى أهمية الالتزام بالمعايير الصحية المطلوبة لمزاولة هذه الأنشطة لما لها من أثر مباشر في صحة المجتمع، مؤكدة حرصها على متابعة ومراقبة هذه المراكز بشكل دوري من خلال تكثيف حملات الرقابة والتفتيش ضمن منهجية مدروسة تغطي جميع هذه المراكز للتأكد من مدى التزامها بتطبيق اللوائح التي تنظم عمل هذه المراكز وبما يتواءم مع متطلبات الصحة والسلامة لأفراد المجتمع.وأعربت البلدية عن التزامها برفع مستوى الوعي والثقافة العامة لدى العاملين في مراكز التجميل وصالونات الحلاقة ومن أجل تحقيق هذا الهدف تنظم على مدار السنة العديد من ورش العمل التوعوية والإرشادية لهؤلاء العاملين، وكذلك تعمل على تزويد المفتشين والمفتشات في البلدية بالمعلومات وبقاعدة بيانات متكاملة تمكنهم من أداء واجبهم فيما يختص بالمحافظة على سلامة المجتمع وأمنه الصحي وخصوصا في أهم المرافق الخدمية التي تتعاطى مع شأن الصحة العامة مثل مراكز التجميل والصالونات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض