• الأربعاء 07 رمضان 1439هـ - 23 مايو 2018م

المفوضية الأوروبية تتوقع «ركوداً محدوداً» لاقتصاد «منطقة اليورو» خلال 2012

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 24 فبراير 2012

بروكسل (د ب أ) - قالت المفوضية الأوروبية، الذراع التنفيذية للاتحاد الأوروبي، أمس إن “منطقة اليورو” تمر بمرحلة “ركود محدود” لكن هناك مؤشرات على “الاستقرار”.

وتوقعت المفوضية الأوروبية انكماشاً لاقتصاد المنطقة بنسبة 0,3% هذا العام. ووفقاً للمفوضية سيظل الناتج المحلي الإجمالي للاتحاد الأوروبي، الذي يضم 27 دولة، ثابتاً هذا العام. كانت التوقعات الاقتصادية السابقة للمفوضية الصادرة خلال نوفمبر تتوقع أن تنمو “منطقة اليورو” بمعدل 0,5% والاتحاد الأوروبي بمعدل 0,6%.

وقال أولي رين، المفوض الأوروبي للشؤون الاقتصادية، في بيان، إنه “برغم توقف النمو خفت الضغوط في أسواق المال” في إشارة إلى تراجع التوتر في الأسواق بشأن إيطاليا وإسبانيا. وكانت أرقام العام الجاري بالنسبة لليونان أسوأ تقريبا بمقدار الضعف إذ من المتوقع أن ينكمش ناتجها المحلي الإجمالي بنسبة 4,4% بدلاً من 2,8% التي كانت متوقعة خلال نوفمبر.

ومن بين دول “منطقة اليورو” الأخرى التي من المتوقع أن تسجل نمواً بالسالب هذا العام: البرتغال (-3,3%) وإيطاليا (-1,3%) وإسبانيا (-1%) وهولندا (-0,9%) وقبرص (-0,5%) وبلجيكا وسلوفينيا (-0,1%) لكل منها. من المتوقع أن تنمو ألمانيا وفرنسا أكبر اقتصادين في تكتل العملة الموحدة بمعدل 0,6% و0,4% على التوالي.

وفيما يتعلق بالاقتصادات غير الأعضاء في “منطقة اليورو”، من المتوقع أن تنمو بريطانيا بمعدل 0,6% وبولندا بنسبة 2,5% لتسجل أفضل نتيجة في جميع أنحاء التكتل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا