• الأحد 28 ذي القعدة 1438هـ - 20 أغسطس 2017م

سلطان بن سليّم يزور ميناء «كوسيدو» بالدومينيكان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 24 فبراير 2012

سانتو دومينجو (الاتحاد) - اختتم سلطان أحمد بن سليم، رئيس مجلس إدارة موانئ دبي العالمية، جولته في المحطات البحرية التابعة للشركة في أميركا الجنوبية بجولة في ميناء كوسيدو في جمهورية الدومينيكان، الذي يخدم كامل منطقة الكاريبي، ويعتبر مركزاً للشحن البحري للمنطقة ككل.

وفي جولته التي شملت البيرو، الأرجنتين، سورينام، وجمهورية الدومينيكان، صحب رئيس موانئ دبي العالمية معه كبار المسؤولين في الشركة، بمن فيهم المدير التنفيذي محمد شرف، ونائب الرئيس الأول للعلاقات الحكومية سهيل البنا، ونائب الرئيس الأول مدير عام الأميركيتين ماثيو ليتش.

يذكر أنه في شهر مارس 2011، قام فخامة رئيس جمهورية الدومينيكان ليونيل فرنانديز، وسلطان أحمد بن سليم بتدشين المرحلة الثانية من ميناء كوسيدو، لزيادة المرحلة الثانية من القدرة الكلية لمناولة الحاويات بنسبة 25% لتصل إلى 1,250,000 حاوية نمطية (قياس 20 قدما) سنوياً. وتتضمن التوسعة مرسىً إضافياً في المياه العميقة بطول 300 متر، وإضافة رافعتين متحركتين جديدتين إلى الرافعات الجسرية الخمس الموجودة. وفي أبريل سيستقبل الميناء الرافعة الجسرية السادسة، و3 رافعات ذات إطارات مطاطية (RTG)، وهي الخطوة الأخيرة في عملية زيادة الطاقة الاستيعابية التي بدأت في العام 2009. وقال بن سليم «تتمتع موانئ دبي العالمية كوسيدو بموقع جيد وبنية تحتية حديثة ومتطورة لخدمة منطقة الكاريبي، وتعتبر مركزاً رئيسياً للشحن على مستوى أميركا الجنوبية. ويأتي التوسع الأخير لزيادة الطاقة الاستيعابية للميناء كمؤشر على ثقتنا في قوة اقتصاد جمهورية الدومينيكان، كما ويتناسب مع استراتيجية الشركة في التركيز على الأسواق الناشئة سريعة النمو.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا