• السبت 10 رمضان 1439هـ - 26 مايو 2018م

هند بنت مكتوم ترعى العرس الجماعي الثامن بتنظيم «نسائية دبي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 13 مارس 2018

دبي (وام)

برعاية حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» سمو الشيخة هند بنت مكتوم بن جمعة آل مكتوم تستعد جمعية النهضة النسائية بدبي ممثلة بمركز النهضة للاستشارات والتدريب للاحتفال يوم 16 مارس الجاري بالعرس الجماعي «زفة حراير» في دورته الثامنة في قاعة الشيخ خليفة بمنطقة المدام بالشارقة وزفاف 11 عريساً في عرس الرجال.

ويشارك في الحفل ممثلو الهيئات الحكومية والخاصة بالدولة والمؤسسات الإعلامية وممثلو فروع جمعية النهضة النسائية وإداراتها ومراكزها.

وثمنت سعادة الدكتورة فاطمة الفلاسي المدير العام للجمعية مشروع العرس الجماعي الذي يأتي تفعيلاً للخطة الاستراتيجية للدولة في المحور المجتمعي نحو مستقبل آمن ومستقر وحرص الجمعية منذ انطلاقتها على تقديم كل ما يخدم الأسرة ويحافظ عليها كمكون أساسي بالمجتمع لتحقيق استقرار نفسي واجتماعي يحفظ ترابط المجتمع الإماراتي وتميزه الأخلاقي المتوارث جيلاً بعد جيل لتظل الأسرة رغم التحديات والحضارة المعاصرة نموذجا فريدا للانتماء الوطني وتكون منتجة لأفراد مؤهلين لقيادة مستقبل مشرق.

وأشادت الفلاسي بمشاركة هيئة كهرباء ومياه دبي وتعاونها كمؤسسة حكومية داعمة لمثل هذه البرامج وذات بصمة مجتمعية نبيلة في مبادراتها بالمسؤولية الاجتماعية حيث إن تنظيم العرس الجماعي يهدف إلى إظهار الصورة الحقيقية والصادقة لروح التكافل بين أفراد المجتمع الإماراتي ومساعدة المقبلين على الزواج من الشباب لنساهم في تخفيف أعباء حفل الزفاف ومتطلباته المادية ودعمهم بما يحفظ لهم بدايات الاستقرار السليم لنواة أسرة ناشئة.

ونوهت بالقيمة الإثرائية والمعرفية للبرنامج التأهيلي للعرس الجماعي وأهميته في مساعدة المقبلين على الزواج نفسياً واجتماعياً واقتصادياً للأسرة الشابة والجديدة، منوهة إلى حرص الجمعية منذ أعوام على إقامة العرس الجماعي ودعوة المؤسسات لدعم هذه المبادرة والذي يعد واجباً وطنياً لأجل الإمارات وأبناء الإمارات الحبيبة.

من جانبها وجهت عفراء الحاي مدير مركز النهضة للاستشارات والتدريب الشكر لهيئة كهرباء ومياه دبي، لافتة إلى أن إقامة العرس يأتي تماشياً مع النهج الذي أرساه المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «رحمه الله» وتلاحماً مع مساعي الدولة الرامية إلى الابتعاد عن المغالاة في تكاليف الزواج وتكوين أسر إماراتية مستقرة بلا ديون واستجابة لتوجيهات القيادة الرشيدة التي نادت فيها بضرورة تخفيض تكاليف الزواج للتخفيف من الأعباء المترتبة على الأسرة للإقبال على حياة مستقرة وتشجيعها لإقامة حفلات الزفاف الجماعية.

وقالت الحاي إن كافة الترتيبات والتجهيزات للإعداد للعرس الجماعي الخاص بالنساء اكتملت لموعد ليلة زفاف إحدى عشرة عروساً في 24 مارس الجاري بمركز دبي التجاري العالمي.

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا