• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

الرئيس اليمني يترأس أول اجتماع رسمي له في عدنن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 22 فبراير 2015

ا ف ب

يحاول الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي الذي تمكن من الفرار من العاصمة صنعاء للجوء في عدن، استعادة زمام المبادرة من الحوثيين الذين طردوه من الحكم.

وترأس هادي الذي استقال في يناير تحت ضغط الحوثيين، اليوم الأحد، في عدن اجتماعا دعا خلاله إلى إعادة إطلاق عملية الانتقال السياسي، بحسب مقربين منه.

وهو أول نشاط سياسي غداة وصوله إلى عدن حيث رفض على الفور السبت كل القرارات التي اتخذها الحوثيون منذ احتلالهم صنعاء في 21 سبتمبر واعتبرها "باطلة ولا شرعية لها". وحض المجتمع الدولي على "رفض الانقلاب" الذي نفذته هذه المليشيات.

وتمكن هادي من الفرار من باب خفي في إقامته الجبرية التي فرضت عليه منذ استيلاء الحوثيين على القصر الرئاسي في 20 يناير. وكان قدم استقالته بعد ذلك بيومين هو ورئيس الوزراء خالد بحاح في قرار كرس سيطرة الحوثيين الكاملة على صنعاء.

غير أن هذا الاستيلاء قوبل برفض قوي في وسط اليمن وجنوبه وجنوبه الشرقي، حيث تمنع القبائل السنية المليشيات الشيعية من فرض سيطرتها على مناطقها.

واجتمع محافظو عدن ولحج والضالع وسوقطرة إضافة إلى قائد المنطقة العسكرية الرابعة اليوم مع هادي واكدوا مجددا ضرورة تطبيق توصيات الحوار الوطني، بحسب تأكيد مصدر في الديوان الرئاسي.

... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا