• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

ميرتساكر.. تائه في ضباب لندن

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 07 مايو 2016

مراد المصري (دبي)

واصل الألماني بير ميرتساكر موسمه المخيب للآمال، حينما أعلن الجهاز الطبي أن الإصابة ستحرمه من خوض آخر مباراتين في الدوري الإنجليزي لكرة القدم، ليسدل الستار على رحلة متواضعة لبطل العالم مع ألمانيا الذي تاه في ضباب لندن مع أرسنال.

ومنذ قدوم ميرتساكر إلى أرسنال لم يعش أفضل أوقاته رغم أنه من الأسماء الأساسية التي يعتمد عليها الفرنسي فينجر كثيراً، لكنه يعاني من كثرة الانتقادات، إلى جانب عدم قدرته على التكيف مع الكرة الإنجليزية السريعة بما جعل خط دفاع «المدفعجية» يتعرض لأهداف عديدة كان هو سبباً مباشراً فيها.

وتفرغ ميرتساكر حالياً من أجل العلاج من الإصابة، ومحاولة اللحاق بصفوف المنتخب الألماني الذي يشارك في نهائيات أمم أوروبا المقبلة في فرنسا.

ويبغ ميرتساكر من العمر 31 عاماً، وكانت بدايته من بوابة نادي هانوفر الألماني الذي قدمه للكرة الاحترافية، وخاض معه 74 مباراة، جعلت نادي فيردر بريمن يدفع 5 ملايين يورو من أجل ضمه لصفوفه عام 2006، حيث تحول إلى ركن أساسي في الفريق وخاض 146 مباراة حتى عام 2011، حيث عرف الشهرة هناك وانضم إلى صفوف منتخب بلاده الذي شارك معه في 3 نهائيات كأس عالم، وأحرز لقب عام 2014، فيما اكتفى بوصافة أمم أوروبا عام 2008.

وجاء انضمام ميرتساكر إلى أرسنال في عقد يمتد 4 مواسم، ووقتها اختار الرقم 4 لارتدائه خلفاً للإسباني سيسك فابريجاس الذي عاد إلى برشلونة في ذلك الوقت، وفيما توج بلقب كأس الاتحاد الإنجليزي مرتين مع النادي اللندني، بقيت خيبة الأمل الأبرز بعدم القدرة على استعادة لقب الدوري الإنجليزي الغائب منذ سنوات طويلة، وسط وجود اتهامات للعديد من الصفقات التي أبرمها فينجر، ومنها اللاعب الألماني نفسه الذي لا يحظى بنفس الشعبية التي ينالها في صفوف منتخب بلاده، نظراً لفارق النجاحات التي يحققها «المانشافت» مقارنة بالجانرز.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا