• الأربعاء غرة ذي الحجة 1438هـ - 23 أغسطس 2017م

السودان يتهم مجلس الأمن بإهمال شكوى ضد دولة الجنوب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 23 فبراير 2012

نيويورك (وكالات) - أعاب سفير السودان لدى الأمم المتحدة، دفع الله الحاج، على مجلس الأمن الدولي إهمال شكوى تقدمت بها الخرطوم في ديسمبر الماضي حول إيواء جنوب السودان لحركات دارفورية، قائلاً: «المجلس لم يولها ما تستحق من معالجة استثنائية». وأكد الحاج في مخاطبة بجلسة مجلس الأمن حول مهددات الأمن والسلم في غرب أفريقيا ودول منطقة الساحل، أن بقايا حركة العدل والمساواة التي كانت تقاتل بجانب كتائب القذافي تسللت إلى جنوب السودان وقوامها أكثر 350 عنصراً على متن 79 سيارة محملة بالسلاح الليبي بما في ذلك المدافع عيار 37 ملم والراجمات من طراز 40 ماسورة.

واعتبر ممثل السودان ذلك مثالاً حيَّاً لمدى خطورة ظاهرة تسلل المجموعات المسلحة عبر الحدود. وقال: «كان المتوقع من مجلس الأمن أن يتعامل مع الشكوى بقدر أكبر من الاهتمام وأن يوليها ما تستحق من معالجة استثنائية عاجلة وأن يترجم المجلس أقواله إلى أفعال».

وأضاف أن ما يزيد من خطورة ظاهرة الجريمة المنظمة العابرة للحدود تداخلها مع ظواهر أخرى مثل تهريب المعادن النفيسة والاتجار بالمخدرات، وتزايد أنشطة المجموعات المسلحة عبر حدود الدول.