• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م

15 مباراة في الدوري الأوروبي اليوم

«يونايتد» يستضيف اياكس في «اولدترافورد»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 23 فبراير 2012

نيقوسيا (ا ف ب) - تقام اليوم 15 مباراة في إياب الدور الأول لمسابقة الدوري الأوروبي “يوروبا ليج لكرة القدم وستكون الفرصة مواتية أمام مانشستر يونايتد للتأهل إلى الدور ثمن النهائي عندما يستضيف اياكس امستردام الهولندي على ملعب “اولدترافورد” في مباراة الإياب، وقد حقق مانشستر يونايتد عودة موفقة إلى المسابقة الأوروبية الثانية وقطع أكثر من نصف الطريق نحو التأهل إلى الدور ثمن النهائي بفوزه على اياكس في عقر داره 2 - صفر في اللقاء الأول.

وكان يونايتد القادم من دوري أبطال أوروبا كما حال اياكس بعد خروج الأول من المجموعة الثالثة بحلوله خلف بنفيكا البرتغالي وبال السويسري والثاني من الرابعة بحلوله خلف ريال مدريد الإسباني وليون الفرنسي، يخوض مباراته الأولى في المسابقة الأوروبية الثانية منذ 1995 حين خرج من الدور الأول على يد روترو فولجوجراد الروسي، وقد اظهر بطل إنجلترا انه يأخذ هذه المسابقة على محمل الجد رغم امتعاض مدربه الاسكتلندي اليكس فيرجسون من فكرة مواصلة المشوار الأوروبي فيها لأنها بمثابة “العقاب” لفريقه، وأبرز دليل على ذلك خوضه اللقاء بكامل نجومه.

ويلتقي الفريقان للمرة الثانية على الصعيد القاري بعد موسم 1976 - 1977 حين تواجها في الدور الأول من كأس الاتحاد الأوروبي حيث فاز الفريق الهولندي 1 - صفر ذهاباً قبل ان يخسر صفر - 2 إياباً.

ويدين يونايتد بفوزه الثمين في “امستردام ارينا” إلى اشلي يونج والمكسيكي خافيير هرنانديز اللذين سجلا الهدفين في الشوط الثاني.

كما سيكون فالنسيا الإسباني، بطل 2004، مرشحا أيضاً لمواصلة المشوار في المسابقة عندما يستضيف الفريق الإنجليزي الآخر ستوك سيتي وذلك لفوزه عليه ذهاباً 1 - صفر، والامر ذاته ينطبق على ايندهوفن الهولندي بطل 1978 الذي قطع أيضاً شوطاً هاماً نحو ثمن النهائي بفوزه ذهاباً خارج قواعده على طرابزون سبور التركي 2 - 1، وتبدو فرص الفريق الهولندي الآخر تونتي انشكيده في بلوغ ثمن النهائي مرتفعة أيضاً عندما يستضيف ستيوا بوخارست الروماني بعد أن فاز على الأخير ذهاباً 1 - صفر، والامر ذاته ينطبق على اتلتيكو مدريد الإسباني، بطل 2010، الذي يستضيف لاتسيو الإيطالي على ملعبه “فيسنتي كالديرون” بعد أن حسم لقاء الذهاب 3 - 1 في أول مواجهة لمدربه الأرجنتيني دييجو سيميوني مع “بيانكوشيليستي”، الفريق الذي دافع عن ألوانه من 1999 حتى 2003، ويبدو اتلتيكو في طريقه للثأر من لاتسيو الذي كان يواجه الفريق الإسباني للمرة الثانية على الصعيد القاري بعد الدور نصف النهائي من مسابقة كأس الاتحاد الأوروبي لموسم 1997 - 1998 عندما فاز 1 - صفر بمجموع المباراتين وبلغ النهائي حيث خسر أمام مواطنه إنتر ميلان بثلاثية نظيفة. وفي المباريات الاخرى، يلعب اتلتيك بلباو الإسباني مع لوكوموتيف موسكو الروسي (1 - 2 ذهاباً)، وكلوب بروج البلجيكي مع هانوفر الألماني (1 - 2)، وباوك سالونيكا اليوناني مع اودينيزي الإيطالي (صفر - صفر)، وستاندر لياج البلجيكي مع فيسلا كراكوف البولندي (1 - 1)، وشالكه الألماني مع فيكتوريا بلزن التشيكي (1 - 1)، وبشكتاش التركي مع سبورتينج براجا البرتغالي وصيف بطل الموسم الماضي (2 - صفر)، وميتاليست خاركيف الاوكراني مع ريد بول سالزبورج النمساوي (4 - صفر).

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا