• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

وفاة طفل في الثالثة من شدة البرد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 22 فبراير 2015

ا ف ب

 توفي صبي في الثالثة من العمر كان يسرح خارجا بملابس خفيفة من البرد الشديد في ليلة قارسة في تورونتو.

وصور إليا مارش بواسطة كاميرا المراقبة في بهو مبنى جدته وهو يرتدي قميصا ويضع حفاضا وينتعل حذاء، في حين كانت الحرارة في الخارج 20 درجة تحت الصفر.

وبعد ثلاث ساعات، أبلغت عائلته بفقدان أثره، فأطلقت عملية بحث واسعة النطاق شارك فيها مئات الشرطيين والمتطوعين وغطتها مباشرة وسائل الإعلام المحلية.

وعثر على الطفل بعد فترة متقوقعا في الثلج على بعد بضع مئات الأمتار عن المبنى قرابة الساعة 15,20 بتوقيت غرينيتش، على ما أعلنت شرطة تورونتو عبر قناة "سي بي سي نيوز". وهو نقل إلى المستشفى حيث توفي.

وعندما رأى الجيران إليا مارش الذي كانت جدته تتولى حضانته في أحيان كثيرة يمشي في الخارج، ظنوا أنه يقصد دار الحضانة.

وقال بيل بلير رئيس الشرطة بعيد الإعلان عن وفاته "أظن أن الكل في تورونتو سيتحسر على هذه الخسارة".  

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا