• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

أول فيلم إماراتي روائي يوزع خارجياً

«من ألف إلى باء» في 20 دار سينما إيطالية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 05 مايو 2016

أبوظبي (الاتحاد)

يعرض فيلم الدراما الكوميدي الإماراتي «من ألف إلى باء» في 20 صالة سينمائية في إيطاليا ابتداءً من 12 من مايو الجاري، وبذلك يكون الفيلم، الذي تعاون على إنتاجه شركة إيمج نيشن أبوظبي، وTwoFour54، أول فيلم إماراتي روائي يوزع ويعرض في دور السينما العالمية.

وسيحضر المخرج الإماراتي علي مصطفى العرض الأول للفيلم في صالات السينما الإيطالية، ثم سيتجه إلى مدينة ميلانو وبولونيا وفلورنسا لحضور عروض خاصة بالفيلم، وإقامة جلسات حوار مع الجمهور. إلى ذلك، يقول مصطفى، الذي يعمل حالياً على ثالث فيلم روائي طويل له «المختارون» (ذا وورثي) إنه «يشرفني أن يحظى فيلمي بفرصة الوصول إلى العالمية وإلى الجماهير في جميع أنحاء العالم. إنه إنجاز رائع لي كمخرج، وأنا فخور جداً بردود الأفعال التي تلقاها الفيلم عالمياً حتى الآن».

ويشار إلى أن الفيلم، الذي تم دبلجته إلى اللغة الإيطالية لمحاكاة جمهوره الجديد، قد شهد العرض الأول له في افتتاح مهرجان أبوظبي السينمائي عام 2014، وعرض للمرة الأولى أوروبياً في مهرجان «بي.إف.آي» لندن السينمائي عام 2015. وقال محمد المبارك، رئيس مجلس إدارة إيمج نيشن أبوظبي: «يشكل هذا الإعلان شهادة على الجودة والمستوى الرفيع للمحتوى الذي ننتجه في الشرق الأوسط.

وتعد فرصة عرض الأفلام عالمياً خارج البلدان العربية وسيلة رائعة لإعطاء الجماهير العالمية صورة صادقة عن حضارتنا وثقافتنا»، متمنياً أن تحظى المزيد من الأفلام الإماراتية بهذه الفرصة للتعريف بها عالمياً. ويروي الفيلم، الذي ينتمي إلى نمط الدراما الكوميدية، قصة ثلاثة أصدقاء ينطلقون في رحلة حافلة بالمغامرات من أبوظبي إلى بيروت، تكريماً لذكرى صديقهم الذي توفي قبل خمس سنوات. ويؤدي أدوار البطولة في الفيلم فهد البتيري، نجم الكوميديا على موقع يوتيوب، والممثل الكوميدي المصري شادي ألفونس. وتتولى شركة «سينياما» توزيع الفيلم في إيطاليا، فيما تتولى شركة «استديو كانال» حقوق توزيعه في المملكة المتحدة. وصرّح تيرينزيو كوجيا دي سانتا أورسولا، المدير التنفيذي لدى شركة «سينياما»: «نحن سعداء بإطلاق فيلم «من ألف إلى باء» في إيطاليا، حيث يتناول الفيلم موضوعات وقضايا مشتركة في جميع البلدان على الرغم من اختلاف الثقافات».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا