• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

مواجهة أفريقية على ملعب «مصطفى تشاكر» اليوم

وفاق سطيف والأهلي.. صراع على كأس السوبر

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 21 فبراير 2015

جوهانسبرج (أ ف ب)

يبدو وفاق سطيف الجزائري مرشحاً لإحراز لقب الكأس السوبر الأفريقية عندما يستقبل الأهلي المصري على ملعب «مصطفى تشاكر» في البليدة. ومن النادر أن يدخل الأهلي مواجهة أفريقية لا يكون فيها الأكثر ترشيحاً للفوز، لكن وفاق سطيف حامل لقب دوري أبطال أفريقيا يبدو صاحب الفرص الأقوى، خصوصاً أنه يخوض المباراة على ملعبه، كما أن الأندية التي أحرزت دوري الأبطال لم تخسر اللقب سوى ثلاث مرات.

ومنذ أن بدأ حامل لقب دوري الأبطال باستضافة المباراة على أرضه عام 1996، حقق المضيف 17 فوزاً من أصل 19 مباراة.

وفي ظل منح جماهير الأهلي ألف بطاقة من أصل 18 ألف تذكرة تم طرحها للبيع في اللقاء الذي سيقام في البليدة (45 كلم جنوب الجزائر)، سيحصل وفاق سطيف على دعم كبير من الجماهير المحلية.

ويخوض وفاق سطيف المواجهة بعد تتويجه بلقب المسابقة القارية الأولى بفارق الأهداف المسجلة خارج أرضه أمام فيتا كلوب الكونجولي الديمقراطي (3-3). ويرغب وفاق سطيف في تعويض مشواره المخيب في كأس العالم للأندية حيث خرج مبكراً بخسارته المفاجئة أمام أوكلاند سيتي النيوزيلندي 1-صفر. واستعد وفاق سطيف للمباراة بفوزه على شبيبة الساورة 3-صفر السبت الماضي في الدوري المحلي. ولم تكن المسابقة قد انشئت عندما أحرز «النسور السوداء» لقب كأس الأبطال عام 1988، ويأمل أن يكون أول فريق جزائري يحرز اللقب الذي توجت به الأندية المصرية 9 مرات (6 للأهلي و3 للزمالك).

والتقى الفريقان في الدور قبل النهائي من كأس الأبطال 1988 فتبادلا الفوز 2-صفر على ملعبيهما قبل أن يحسم وفاق سطيف ركلات الترجيح ويكمل مشواره نحو اللقب. وبعد نجاح وفاق سطيف الموسم الماضي، اختير أفضل فريق في القارة ومدربه خير الدين ماضوي أفضل مدرب ونافس اللاعبان الهادي بلعميري وأكرم جحنيط على جائزة أفضل لاعب محلي في أفريقيا. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا