• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

أكد تعزيز وتشجيع الابتكار لتحقيق الأمن المائي

«الإمارات لبحوث الاستمطار»: لجنة دولية تناقش اليوم 91 بحثاً أولياً في الدورة الثانية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 04 مايو 2016

أبوظبي (الاتحاد)

تجتمع اللجنة الفنية الدولية لبرنامج الإمارات لبحوث علوم الاستمطار اليوم وغداً في أبوظبي، لتقييم 91 بحثاً أولياً استلمها البرنامج في دورته الثانية.

تضم اللجنة الفنية مجموعة من الخبراء من كل أنحاء العالم، وسوف يتم إعلام أصحاب البحوث المختارة يوم 17 مايو عن ترشحهم للمرحلة المقبلة.

وكان برنامج الإمارات لبحوث علوم الاستمطار قد أطلق دورته الثانية في شهر يناير 2016. وشهد في أقل من شهرين إقبالاً جغرافياً أوسع في دورته الجديدة، إذ شملت قائمة المشاركين باحثين من 45 دولة، تضمنت 15 دولة جديدة هي النمسا، وأذربيجان، وبيلاروس، وبلجيكا، وكندا، وكولومبيا، ومصر، وجورجيا، والمجر، والمكسيك، وقطر، والسعودية، وصربيا، والسويد، وتركيا.

وتأتي الدورة الثانية من البرنامج عقب النجاح الكبير الذي حققته الدورة الأولى، التي أطلقها في العام 2015 سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة. ويقوم المركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل بإدارة البرنامج.

وقال الدكتور عبد الله المندوس، المدير التنفيذي للمركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل: «يستضيف المركز حالياً لجنة المراجعة الدولية بهدف الإطلاق الرسمي للمرحلة الثانية من الدورة الحالية من برنامج الإمارات لبحوث علوم الاستمطار. ويأتي الاجتماع في إطار جهود المركز المستمرة لمعالجة شح المياه المشمول في الاستراتيجية الوطنية للابتكار. ونؤكد على سعادتنا بمستوى الاهتمام المتزايد من الباحثين المحليين، حيث تحتل الإمارات المرتبة الثانية في عدد الطلبات الأولية المشاركة هذا العام بعد الولايات المتحدة». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض