• الجمعة 08 شوال 1439هـ - 22 يونيو 2018م

تعمل على تحديث 380 مركبة قتال صحراوية

«لوكهيد» تعرض صواريخ بنظام مراقبة متعدد الأطياف

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 21 فبراير 2013

أبوظبي (وام) - تعرض شركة «لوكهيد مارتن» الأميركية، خلال مشاركتها في فعاليات معرض ومؤتمر الدفاع الدولي «آيدكس 2013»، نظاما جديدا لدعم تشكيل المهام الآلي ذي المقدرات المتنامية، يتميز بنظام المراقبة متعدد الأطياف الذي يتم تشغيله من خلال الأقمار الصناعية، عبر محطة تحكم يصل مداها حتى 200 ميل أي حوالي 322 كيلومترا.

وقال موري ليلاند مدير تطوير الأعمال الدولية في قسم التحكم بالقوة النارية والصواريخ، إن النظام يتمتع بقدرة تحكم شبه ذاتية بالمركبات البرية غير المأهولة، وأثبتت هذه المركبات قدراتها من خلال استخدام الجيش الأميركي لها في أفغانستان والاختبارات العسكرية للجيش البريطاني وبرهنت على قدرتها التقنية العالية في مجال المراقبة وإزالة الألغام. وأوضح ليلاند، أن النظام يتميز بالتخفيف من ثقل متاع الجنود الذي قد يتجاوز وزنه 100 رطل، حوالي 45 كيلوجراما، ويمكن استثمار النظام في مجال الاستطلاع والمراقبة وتحديد الهدف، وعمليات النقل وخدمات الإمداد اللوجستية والاتصالات وإسناد القوة النارية المباشرة أو غير المباشرة.

وأثبتت منصات إطلاق الصواريخ «هيمارس» المتنقلة على عجلات التي تنتجها الشركة قدراتها القتالية العالية والموثوقة، حيث تم بيع حوالي 450 منصة من هذا النوع لصالح الجيش الأميركي وغيره من العملاء في جميع أنحاء العالم، فيما يمكن للمنصة إطلاق منظومة صواريخ متنوعة «إم إل آر إس» بدقة متناهية بما فيها منظومة إطلاق الصواريخ الموجهة المتنوعة «جي إم إل آر إس» ومنظومة الصواريخ التكتيكية بعيدة المدى «إيه تي إيه سي إم إس»، وما تزال عملية تصنيع محطة «هيمارس» مستمرة وهي مرفقة بغرفة صغيرة مدرعة ومتطورة لتأمين أقصى درجات الحماية لطاقم التشغيل.

ويقع مقر شركة لوكهيد مارتن الرئيسي في ولاية ماريلاند الأميركية وهي شركة عالمية متخصصة توفر منتجات وتقنيات الأمن والطيران، وتتخصص الشركة بشكل رئيسي في مجال البحث والتصميم والتطوير والتصنيع والدمج، وتعزيز نظم ومنتجات وخدمات التقنيات المتقدمة وحققت الشركة مبيعات صافية بقيمة 2 ر47 مليار دولار أميركي خلال عام 2012.

على صعيد متصل، قالت لوكهيد مارتن، إنها ستحدث 380 مركبة قتالية مدرعة لصالح الجيش البريطاني في إطار برنامج تعزيز قدرات المقاتل «سي إس بي»، مقاتل الصحراء لتمديد فترة بقائها في الخدمة حتى نهاية عام 2020.

ويقوم البرنامج بمعالجة عيوب نظام المدفعية الحالي في المركبات، ونظام التتبع الآني، إضافة إلى برج العمليات القادر على استيعاب شخصين. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا