• الجمعة 09 رمضان 1439هـ - 25 مايو 2018م

بكين عارضت تجربة بيونج يانج النووية

التصعيد الكوري الشمالي... وردود الفعل الصينية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 21 فبراير 2013

جوزيف بوسكو

أستاذ العلاقات الأميركية- الصينية بجامعة «جورج تاون»

لقد فعلتها الصين وكوريا الشمالية مرة أخرى -دعونا أولاً نطلق على ما نقصده» رقصة الخطوتين لبيونج يانج- بكين». فكما اعتادت دائماً تحدت كوريا الشمالية المجتمع الدولي بإجراء تفجير نووي في الثاني عشر من فبراير الحالي. وهو التفجير الثالث من نوعه وجاء بعد أسابيع فقط من تجربة كوريا الشمالية الاستفزازية التي أجرت فيها اختباراً على صاروخ بعيد المدى.

والعملان معاً مثلا كافة أعمال تلك الدولة السابقة خرقاً لقرارات مجلس الأمن الدولي، التي طالبتها مراراً بالتوقف عن تطوير أسلحة نووية.

وحاولت بيونج يانج تبرير التجربتين النوويتين الأخيرتين بالقول إنها أجرت التجربة بطريقة آمنة، وأنها قامت بهما رداً على «العداء الصارخ»، الذي تتعرض له من جانب الولايات المتحدة، والذي يقوض بشدة الحقوق السيادية والسلمية لكوريا الشمالية.

وقد لعبت الصين دورها المعتاد في الموضوع حيث أعربت عن «معارضتها الشديدة» للتجربة الكورية الشمالية ودعت في الوقت نفسه «جميع الأطراف» لممارسة أقصى درجات ضبط النفس مؤكدة أن كافة القضايا الخلافية قد تحل من خلال المفاوضات السداسية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا