• الاثنين 11 شوال 1439هـ - 25 يونيو 2018م

أكد أن فريقه يواجه ضغطاً هائلاً بخوض أربع مباريات مهمة في فترة قصيرة

كوزمين: أمنية البعض بعرقلة «الزعيم» مجرد أحلام ومستوى دبا الفجيرة متطور

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 21 فبراير 2013

سيد عثمان، صلاح سليمان (دبا الفجيرة،العين)- أكد الروماني أولاريو كوزمين مدرب العين ضرورة محافظة لاعبيه على الأداء المتميز الذي ظهروا به في المباريات الماضية، وأن يقدموا المستوى الفني العالي نفسه في لقاء اليوم أمام دبا الفجيرة، وكذلك في بقية المباريات، حتى نهاية الموسم بغض النظر عن هوية وموقع المنافس في جدول الترتيب.

وقال كوزمين: «لقد لاحظنا تقدم وتطور مستوى دبا الفجيرة مؤخراً، حيث خسر بصعوبة أمام النصر والشباب في دوري المحترفين، وأمام الأهلي في ربع نهائي الكأس، ولا ننسى أنه تغلب على الظفرة في الجولة قبل الأخيرة للدوري، والمطلوب من لاعبينا احترام الطرف الآخر، والجدية في الأداء، ليؤكدوا شخصية «الزعيم» التي تقوده إلى حصد النقاط الثلاث، وأعتقد إذا لعبنا بالجدية نفسها والإصرار سوف نحصل على أهدافنا المرسومة، وأن الكثيرين يرشحون العين على الورق للفوز في هذا اللقاء، ولكن هذه حسابات نظرية، ويبقى من المهم ما يحدث داخل المستطيل الأخضر.

وحول رده على ما يتمناه بعض المدربين بعرقلة العين، قال كوزمين: «هذه مجرد أمنيات وأحلام، لا ألتفت إليها، ولكن من المهم أن نعتمد على أنفسنا لبلوغ نتائجنا المرجوة، وألا نشغل تفكيرنا بالآخرين.

وبسؤاله عما إذا كان يرى أن مواجهة العين لدبا الفجيرة واستضافته على ملعبه ذهاباً وإياباً تصب في مصلحة العين، وتعتبر ميزة له، قال: «بالفعل كانت المباراة الأولى التي خاضها دبا الفجيرة على ملعبنا بوصفه المضيف ميزة للعين، ولكن في لقاء اليوم لا نعتبرها كذلك نظراً للتطور الواضح الذي طرأ على أداء المنافس في الفترة الأخيرة.

وأكد مدرب العين غياب مدافعه محمد أحمد للإيقاف، وأشاد بالمهاجم الغاني أسامواه جيان، لافتاً إلى أنه عاد مرهقاً من مشاركته في بطولة الأمم الأفريقية الأخيرة، وطلب اللعب 20 دقيقة فقط أمام الظفرة في لقاء الجولة الماضية، ورغم قصر المدة التي شارك فيها، إلا اقترب من التسجيل أكثر من مرة، ولكنه لم يكن محظوظاً، والفرص التي حصل عليها هي دليل خطورة اللاعب الهجومية.

وحول مدى جاهزية العين للقاء الهلال السعودي، وسط برنامج المباريات المزدحم، قال كوزمين: ما يهمني حالياً هو التركيز على مباراة دبا الفجيرة، وليس لقاء الهلال السعودي في «الآسيوية» بالعين يوم 27 فبراير الجاري، وبعد مباراة اليوم سأوجه كل تركيزي نحو مواجهة الجزيرة بالجولة الـ 18 للدوري يوم 3 مارس المقبل، وندرك تماماً أننا نواجه ضغطاً هائلاً في الأيام القادمة، حيث يلعب العين أربع مباريات خلال فترة قصيرة، بداية من اليوم، مع حصول اللاعبين على أيام قليلة للراحة، ولهذا ربما لا ندفع بجميع لاعبينا الأساسيين في مباراة الهلال السعودي التي تعقبها مواجهة الجزيرة، وهي الأهم للعين. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا