• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

جيريتس يضع لمساته الأخيرة في مران «فخر أبوظبي»

الجزيرة يجهز بديل مبخوت لمواجهة الظفرة غداً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 20 فبراير 2015

أمين الدوبلي (أبوظبي)

يبحث الجهاز الفني لفريق الجزيرة بقيادة البلجيكي إيريك جيريتس خيارات تعويض غياب الدولي علي مبخوت مهاجم الجزيرة عن صفوف فريقه أمام الظفرة غداً في ختام مباريات الجولة الـ17 لدوري الخليج العربي، وذلك بسبب الإنذار الثالث، الذي حصل عليه في الجولة السابقة، وهو ما يعني الكثير في حسابات المدرب للمباراة، في ظل حالة التوهج والتألق التي يعيشها اللاعب في الفترة الأخيرة.

ويختتم الجزيرة تدريباته بحصة خفيفة الليلة استعداداً للقاء الغد، الذي يُقام باستاد محمد بن زايد، وسوف يضع جيريتس اللمسات الأخيرة على الخطة والتشكيلة اللتان سيخوض بهما اللقاء، بأمل الفوز والوصول إلى النقطة 39، التي تضمن له الصدارة.

وتدرب الفريق مساء أمس الأول على ملعب الرديف بعد عودته من أوزبكستان، وظهر اللاعبون في حالة جيدة بتركيز عالٍ، وحضر التدريبات الشيخ محمد بن حمدان بن زايد آل نهيان نائب رئيس النادي رئيس مجلس إدارة شركة كرة القدم، وبطي القبيسي عضو مجلس الإدارة رئيس لجنة الاحتراف، وطارق المسعود، وسعيد بن شيبان عضوا مجلس الإدارة.

وأكد محمد سالم العنزي المشرف العام على الفريق أن الاستعداد للظفرة يسير بشكل جيد، وأن اللاعبين مصممون على تقديم عرض قوي أمام فارس الغربية، وأن أهم عناصر التصميم على ذلك هو احترام المنافس، مشيراً إلى أن الجزيرة قدم مباراة قوية أمام بونيودكور في الملحق الآسيوي، وكان ندا عنيداً للفريق صاحب الأرض والجمهور، وأنه مع الجهاز الفني طالبوا اللاعبين بطي صفحة البطولة الآسيوية والتركيز في المسابقات المحلية، وعلى رأسها دوري الخليج العربي الذي يقدم فيه الفريق مردوداً قوياً.

وعن مسألة ضيق الوقت والإرهاق الذي يتعرض له الفريق قال العنزي: «لا أظن أننا سنعاني منها كثيراً في المرحلة المقبلة، فالتركيز كله حالياً على مسابقتي دوري الخليج العربي، وكأس صاحب السمو رئيس الدولة، وسوف نتعامل مع البطولتين بكل اهتمام، وبالنسبة للاعبي الجزيرة فقد تعودوا على مسألة الضغط في المباريات، ويجب ألا ننسى أن الجزيرة هو الفريق الوحيد بالدولة الذي شارك في البطولة الآسيوية في السنوات الست الأخيرة بشكل متصل، وتعامل مع تلك المعطيات كثيراً».

وعن أهمية مباراة الظفرة قال العنزي: «كل مباراة مهمة للغاية بالنسبة للجزيرة، والظفرة فريق متطور بشكل لافت في المرحلة الأخيرة، ويمكنه أن يحرج أي منافس، ويجب أن يتم التعامل معه بحذر، ويجب ألا ننسى أن الجزيرة يبقى فريقاً قوياً، ويملك أسلحة مهمة يمكنها أن تصنع الفارق في كل مواجهة».

من ناحيته أكد البوركيني جوناثان بيترويبا لاعب الفريق أن الجزيرة مُصر على مواصلة مسلسل الانتصارات في الدوري، حيث إنه حقق الفوز في الجولات الخمس الأخيرة، ويسعى لأن يستفيد من تحقيق الفوز في كل المواجهات، حتى يحافظ على الصدارة، وأن ثقته بنفسه وبكل زملائه لم تهتز لحظة واحدة سواء قبل مباراة بونيودكور أو بعدها، وأن الأمل كبير في إظهار الشكل الحقيقي للفريق أمام فارس الغربية، خصوصاً أن المباراة سوف تُقام على ملعب الجزيرة وبين جمهوره.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا