• الثلاثاء 04 جمادى الآخرة 1439هـ - 20 فبراير 2018م

بسبب نقص الأدلة

تبرئة وزير من نظام مبارك من تهمة الكسب غير المشروع

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 06 يناير 2013

ا ف ب

قضت محكمة مصرية اليوم السبت ببراءة فاروق حسني، وزير الثقافة الأسبق في عهد الرئيس السابق حسني مبارك، من تهمة الكسب غير المشروع وتحقيق ثروات طائلة عن طريق استغلال نفوذه.

وكان القضاء المصري أحال فاروق حسني، والذي شغل منصبه لنحو 24 عاما، في سبتمبر الماضي إلى محكمة الجنايات بتهمة الكسب غير المشروع، وطالبته برد 18 مليون جنيه (قرابة مليونين و700 ألف دولار أمريكي) عجز عن إثبات مصدرها.

وقال حسني أثناء جلسة المحاكمة إنه "عمل 23 عاما في وزارة الثقافة أنجز فيها الكثير ومنها المتحف الكبير ودار للكتب و145 مكتبة ومعاقل صحفية رائعة وغيرها الكثير الذي تكلف المليارات"، مضيفا "كانت الأموال تحت يدي بالمليارات ولو رغبت لأخذت أكثر من ذلك بكثير وليس 9 ملايين جنيه".

وسبق أن أصدر جهاز الكسب غير المشروع قرارا بالتحفظ على كافة أموال وممتلكات فاروق حسني، لكن محكمة جنايات القاهرة ألغت حينها هذا القرار بعدما لم تجد أدلة كافية تفيد بأن حسني اكتسب ثروته بطرق غير مشروعة.

ويحاكم العديد من رموز نظام مبارك بينهم نجلاه والعديد من الوزراء بتهم تتعلق بالفساد والكسب غير المشروع. وحكم على رئيس الوزراء المصري الأسبق أحمد نظيف بالحبس ثلاث سنوات بتهمة الكسب غير المشروع في سبتمبر الماضي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا