• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

دورة مدرسية في الضيافة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 02 مايو 2016

خولة علي (دبي)

تُعد المناشط الحياتية للطلبة، أحد الركائز التعليمية المهمة، وسعت مدرسة الواحة بدبي إلى نشر ثقافة فن الضيافة بين طالبات المدارس، وتأسيس جيل قادر على إدارة مسؤولية الأسرة، وتلقينهم أسس ومفهوم الضيافة الذي يعتبر ضمن منظومة ثقافة المجتمع المحلي، حيث قدمت مدربة الضيافة مريم سيف الشبلي مؤخراً دورة مكثفة في مبادئ الضيافة لطلبات مدرسة الواحة في دبي، خلال ورش عملية ونظرية، تستعرض تاريخ الضيافة وارتباطه بالقيم والعادات.

وقالت لميعة فرج عبد الكريم مديرة مدرسة الواحة: يتم تقديم بعض الأفكار والاقتراحات والمبادرات التي تصب في خانة المناشط التي قد تحتاجها الطالبة لصقل مهارة معينة، أو تنمية بعض المهارات الحياتية التي يفتقدها الجيل الحالي، موضحة أنه على ضوء العديد من الأفكار والمبادرات المقدمة تم انتقاء مبادرة الضيافة التي قدمتها الطالبة موزة بدر الشحي في الصف الثامن، الحائزة المركز الثاني على مستوى مدارس الدولة في مسابقة «شاركنا عطائك».

ولفتت إلى أنه في ظل كثافة المواد التعلمية وازدحام المنهاج، وضيق الوقت، أصبح الطلبة بحاجة إلى تغيير الروتين الدراسي، مما ينعكس إيجابياً على الطلبة ومستوى تحصيلهم الدراسي ومدى تفاعلهم مع العملية التعليمية وتحفيزهم على المشاركة الإيجابية فيها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا