• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

صناعة الأشرعة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 19 فبراير 2015

جلس فهد العلي يخيط شراعاً صغيراً غير مبال بمن يحيط به، وحين انتبه للزوار، بدأ يتحدث ويشاركهم شغفه بهذه الصناعة قائلًا: الشراع ينقسم إلى ثلاثة أنواع، أولها الشراع الكبير، ويتكون من سبع قطع بارتفاع سبعة أمتار يستعمل الشراع الكبير خلال هدوء الجو واعتداله، والثاني الشراع المتوسط ويوضع فوق السفينة خلال هبوب العواصف، والثالث الشراع الصغير ويستعمل خلال هبوب العواصف الشديدة كي لا يتقل السفينة ويعرضها للغرق.

وعن سبب تعلقه بهذه الحرفة قال إنه ورثها عن أجداده وتعلمها على يد والدته التي يتجاوز عمرها 100 سنة، موضحا أنه تعلم الغوص وهو صغير كما تعلم الحرف ويحاول نقل شغفه بهذه الحرفة للأجيال الحالية والقادمة، لافتا أنه لا يزال يمارس الغوص ويتمتع بصحة جيدة ولم يبسق له أن تناول أي دواء نتيجة تناوله للأسماك والأكل الطبيعي بكثرة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا