• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

أنت ومالك لأبيك

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 19 فبراير 2015

الولد امتداد أبيه، يحمل اسمه ويخلد ذكراه بعد الموت، وفي حياة الأب إذا احتاج لمال فلا يتردد الابن لحظة واحدة أو يفكر في هذا الأمر، نقول ونؤكد عند الحاجة، أما أن يستولي الأب على مال ابنه من دون حاجة، أو يوزع مال ابنه على أخوته، فهذا لا يجوز، إلا برضا الابن وطيب نفس وخاطر، وذلك عند حاجة الأخوة.

روي أن ولداً اشتكى إلى رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أباه، وأنه يأخذ ماله، فدعا به، فإذا هو شيخ يتوكأ على عصا فسأله فقال: «إنه كان ضعيفاً وأنا قوي، وفقيراً وأنا غني، فكنت لا أمنعه شيئاً من مالي، واليوم أنا ضعيف وهو قوي، وأنا فقير وهو غني، ويبخل عليَّ بماله، فبكى رسول الله - صلى الله عليه وسلم-، وقال: «ما من حجر ولا شجر يسمع هذا إلا بكى، ثم قال للولد: أنت ومالك لأبيك، أنت ومالك لأبيك».

محمد رضا - أبوظبي

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا