• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

لضمان الجودة وتوفير الوقت والجهد

متابعة إلكترونية لتصاريح عمل مشاريع البنية التحتية بأبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 01 مايو 2016

أبوظبي (الاتحاد)

أطلقت بلدية مدينة أبوظبي رسمياً نظام متابعة تصاريح العمل الإلكتروني في الإمارة IPSS، الذي يسعى لتوفير الوقت والجهد اللازمين لإصدار تصاريح القطاعات الخدمية، وضمان جودة العمل من خلال الإشراف على جميع مراحل العمل اللازمة لذلك، والمحافظة على أصول بلدية مدينة أبوظبي.

وتم إجراء مسح ميداني لجميع القطاعات قبل البدء بالبرنامج وإدخالها إلى نظام متابعة تصاريح العمل الإلكتروني ومتابعتها عبر نظام إدارة المعلومات الجغرافية الخاص بالبلدية، وذلك لمعرفة حالة شبكة طرق مدينة أبوظبي.

وتأتي الخدمة الإلكترونية الجديدة، تأكيداً لحرص النظام البلدي، وبلدية مدينة أبوظبي على أتمتة الإجراءات والخدمات البلدية، وتقديم خدمات عصرية تتناسب مع تطلعات المتعاملين وتحقق بالوقت ذاته رؤية حكومة أبوظبي في الارتقاء المستمر بالخدمات والاستجابة لمتطلبات تحسين الأداء والتنمية المستدامة والمضي قدماً على طريق التحول الإلكتروني للخدمات.

ونظمت البلدية، ورشة عمل تعريفية استهدفت من خلالها الاستشاريين والمقاولين والمهندسين لإعطائهم نظرة أولية لتطبيقات IPSS، ونوعية المشاريع وسير العمل بها، وذلك بدعم من البرنامج أو التطبيق، وسلطت الضوء على التطبيقات الخاصة بالمقاولين والاستشاريين والمعنيين بهذه الخدمة في البلدية.

وأشارت البلدية إلى أن النظام الجديد يساهم في الحد من تشويهات شبكة الطرق في أبوظبي والمحافظة على أصول البلدية، وضمان جودة العمل من قبل شركات المقاولات، وذلك لضمان الوصول لهدف «رؤية أبوظبي 2030» وتطوير دليل إعادة أوضاع «القطاعات الخدمية» ليتم استخدامه من قبل جميع الجهات الخدمية المعنية بالموضوع.

ويتيح نظام IPSS إمكانية المراقبة والمتابعة المباشرة من قبل البلدية لأي حالة وفي أي وقت وإصدار التقارير اليومية والأسبوعية والشهرية اللازمة بهذا الشأن ومراقبة المواد والجودة عن طريق النظام وحفظ المعلومات والبيانات والتواريخ بطريقة عملية تسهل الرجوع إليها بأي وقت وتقديم طلبات الكشف على الموقع لكل مرحلة من مراحل العمل.

وأوضحت البلدية، أن هناك العديد من الجهات المستهدفة والمستفيدة من النظام، وفي مقدمتهم الاستشاريون ومطورو مشاريع الطرق والحدائق والبنية التحتية، مشيرة إلى أن النظام الجديد له أثر كبير في تحسين الأداء والارتقاء بالخدمات من ناحية تسريع المراجعات الفنية بشكل كبير، وتوفير علاقة إلكترونية مباشرة بين المعنيين بمشاريع البنية التحتية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض