• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الرئيس التنفيذي للشركة:

تكنولوجيا «سيمنس» تدعم خطط توفير طاقة آمنة ومستدامة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 01 مايو 2016

عاطف عبدالله (برلين)

أكد ويلي ميكسنر، الرئيس التنفيذي لقسم الطاقة والغاز في شركة سيمنس، أن التكنولوجيا المستخدمة في التوربينات التي تنتجها الشركات تدعم خطط دولة الإمارات العربية لتوفير طاقة آمنة ومستدامة. وأوضح في تصريحات صحفية على هامش زيارة وسائل إعلام عربية لمصنع الشركة في برلين، أن التوربينات الغازية التي تنتجها الشركة لتوليد الكهرباء تعمل على تحسين كفاءة استخدام الوقود بنسبة تزيد على 61% مقارنة ب 50% في التوربينات المصنعة سابقا، ما يعمل على توفير مليارات الدولارات سنويا من فاتورة الوقود المستخدمة في توليد الكهرباء. ونوه بعمق العلاقة الطويلة الأمد مع دولة الإمارات العربية المتحدة، والتزام الشركة لعب دور أكبر في تطوير البنية التحتية للطاقة في الدولة، مضيفا: نتطلع إلى دعم الأجندة الوطنية للإمارات الرامية إلى التوسع في إمدادات الكهرباء الفعالة والعالية الموثوقية في جميع أنحاء الدولة، وذلك من خلال مجموعتنا المبتكرة وخبرتنا الشاملة في مجال توليد الطاقة ونقلها.

وقال ميكسنر إن تكنولوجيا سيمنس تولد ما يقرب من 40% من الكهرباء في دولة الإمارات العربية المتحدة، متوقعا أن ترتفع هذه النسبة مع إنجاز مشروعات محطات الكهرباء التي تنفذها الشركة في المرحلة الحالية والمقبلة.

وكانت سيمنس وقعت مذكرة تفاهم مع الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء في الإمارات لإنشاء محطة توليد، وتقوم بموجبها بتقديم عرض لإنشاء محطة كهرباء بقدرة إنتاجية تبلغ 2200 ميجاوات، ما يعزز البنية التحتية للكهرباء في المناطق الشمالية للدولة.

وذكر ميكسنر أن إجمالي الطاقة الإنتاجية للتوربينات الغازية من طراز SGT5-8000H يبلغ نحو 400 نحو ميجاوات. وقال: وفقاً للإحصائيات، فإن توربينة واحدة من هذا الطراز قادرة على توفير الطاقة الكهربائية لأكثر من 1,4 مليون نسمة، بينما يبلغ إجمالي الطاقة الإنتاجية لهذه التوربينات في وضع الدورة المركبة (حيث تشمل المحطات في هذا الوضع التوربينات البخارية إلى جانب الغازية) نحو 600 ميجاوات وهو ما يكفي لتوليد الكهرباء لأكثر من 2,1 مليون فرد.

وأضاف أن التوربينات الجديدة تحسُن الكفاءة بنسبة 1,5% وتسهم في تقليل إجمالي انبعاثات هذه المحطات من غاز ثاني أكسيد الكربون الناتج بحوالي 320,000 طن ، مشيراً ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا