• الأربعاء 27 شعبان 1438هـ - 24 مايو 2017م
  01:37     توقيف ثلاثة رجال في مانشستر "على علاقة" باعتداء الاثنين         01:39     البرلمان البريطاني يقرر عدم فتح أبوابه للعامة بعد هجوم مانشستر     

إجراءات وبرامج توعية.. قنوات تواصل متعددة.. جولات تفتيشية

شرطة دبي تحتوي «العمالة المؤقتة» أمنياً ومجتمعياً

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 30 أبريل 2016

دبي (الاتحاد)

أكد العميد الدكتور محمد عبدالله المر مدير الإدارة العامة لحقوق الإنسان في شرطة دبي حرص الإمارات على إيفاء الإنسان كل حقوقه من دون التمييز على أساس الدين، أو الجنسية أو العرق أو الوضع الاجتماعي.

وقال: تولي الإمارات اهتماماً بالغاً بفئة العمالة لاسيما أنهم يمثلون نسبة كبيرة من المقيمين على أرض الإمارات، كاشفاً نجاح قسم مراقبة أوضاع العمالة المؤقتة التابع لمركز مراقبة جرائم الإتجار بالبشر في حلّ نحو 80% من الشكاوى الصحيحة الواردة التي ترد إلى القسم سنوياً على مدى الأعوام الثلاثة الماضية.

وأوضح أن إطلاق سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، جائزة «تقدير» التي تعد الأولى من نوعها على مستوى العالم، إنما تأتي تأكيداً على ريادة الإمارات في مجال رعاية حقوق العمال، وحرصها على هذه الشريحة المجتمعية المهمة ودورها المؤثر في مختلف المؤسسات والشركات.

وأشار العميد المر إلى أن القسم يكفل حقوق العمالة المؤقتة من خلال جملة من البرامج والحملات والإجراءات القانونية التي توضح لهذه الفئة واجباتهم وحقوقهم، بحيث يتم تثقيفهم بلغات مختلفة وتعريفهم بقانون العمالة، تفادياً لاستغلالهم أو هضم حقوقهم، مؤكداً أن دور القسم يمتد إلى مراقبة مساكنهم المعيشية بين الحين والآخر للاطمئنان على أوضاعهم الإنسانية ومدى استيفائها للظروف الصحية والبيئية التي تكفل للإنسان حياة كريمة.

جاء ذلك خلال كشف المركز للتقرير السنوي 2015 الذي يصدره قسم مراقبة أوضاع العمالة المؤقتة، ويوضح عدد الشكاوى الكلي، وقنوات التواصل بين العمالة والشرطة، وأسباب الشكاوى وأهم البرامج التي يطرحها القسم لمساعدة العمال وتثقيفهم بحقوقهم وواجباتهم قانونياً. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا