• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

طالب المصارف بتخصيص رأسمال إضافي مقابل العمليات التجارية

«النقد العربي»: إنشاء مؤسسات ضمان الودائع يجنب الموازنات الحكومية دعم البنوك

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 07 يناير 2014

بسام عبدالسميع (أبوظبي) - طالب الدكتور إبراهيم الكراسنة، رئيس قسم التدريب بصندوق النقد العربي، البنوك والمصارف العربية بإنشاء مؤسسات لضمان الودائع من خلال مساهمات البنوك لاستخدامها في دعم المصارف، خلال فترات الأزمة وتجنيب الحكومات دعم هذه البنوك وتحقيق نمط متطور من التعامل مع المخاطر.

وقال الكراسنة لـ «الاتحاد» أمس، على هامش انطلاق دورة «الرقابة المصرفية في إطار مقررات بازل»، إن السلطات الرقابية العربية مطالبة بضرورة تطوير إجراءاتها للتعامل مع المؤسسات ذات المخاطر النظامية على المستوى المحلي والإقليمي، وما قد يفرضه ذلك من تدعيم إضافي لمتطلبات رأس المال.

وكان صندوق النقد العربي، أشار مؤخراً إلى أن نحو 10 مصارف عربية تستحوذ على 25٪ من إجمالي أصول القطاع المصرفي في الدول العربية، و25٪ من إجمالي الائتمان الممنوح، إضافة إلى استحواذها على أكثر من 20٪ من إجمالي الودائع المصرفية وإجمالي الشريحة الأولى من رؤوس أموال المصارف العربية مجتمعة.

وطالب بسرعة إنشاء وتفعيل مؤسسات ضمان الودائع في الدول العربية، لتفعيل أداء البنوك في مواجهة المخاطر وإضافة آليات جديدة تحقق مزيدا من الكفاءة المصرفية في التعامل مع المخاطر والأزمات المحتملة.

وأشار الكراسنة إلى أن أولويات المحافظة على الاستقرار المالي وتعزيز كفاءة وسلامة القطاعات المالية والمصرفية في الدول العربية، تتركز في مواصلة العمل على تطوير مفاهيم وممارسات الحوكمة، وإدارة المخاطر وتطوير الرقابة الاحترازية الكلية، إلى جانب تقوية متطلبات الحماية للمتعاملين في الخدمات المالية والمصرفية وتعزيز الوصول للتمويل.

وقال «يجب على الجهات الرقابية أن تركز اهتمامها على المؤسسات المالية الكبيرة التي يمكن أن تؤثر في اقتصادات الدول، حال تعرض هذه المؤسسات لمخاطر تؤدي لانهيارها». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا