• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

دراسة

تحذير للحوامل: «مكملات الحديد» خطر!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 يناير 2015

خورشيد حرفوش

أبوظبي (الاتحاد)

خوفاً من نقص الحديد وسلبياته على الحامل وحياة وصحة الجنين تلجأ بعض الحوامل إلى تناول «مكملات الحديد» من دون استشارة طبية، ومن دون مراعاة الآثار الجانبية للإفراط في تناول معدن الحديد.

ووفقاً لدراسة أجرتها جامعة التقنية في ميونيخ الألمانية، فإن ثلث النساء الحوامل يتناولن «مكملات الحديد» وهن لسن في حاجة لها، ودون وصفات طبية، وتحذر الدراسة من أن النسب العالية من الحديد من الممكن أن تؤدى إلى اضطرابات الجهاز الهضمي.

ويعرف أن المرأة الحامل في أغلب الأحيان تعاني نقصا في الحديد خلال فترة الحمل ويجب تعويض ذلك، لكن من الضروري أيضا التحقق من درجة افتقار الحامل للحديد والتأكد من حاجتها إليه. وهنا يأتي دور الطبيب للتحقق من افتقار الحامل للحديد وتقرير ما إذا كان تناول هذه «المكملات» ضرورياً من عدمه. لأن الإفراط في تناول «مكملات الحديد» يشكل خطرا على الصحة بشكل عام.

وينصح الاختصاصيون باتباع الحامل لنظام غذائي شامل والاعتماد على مصادر غذائية طبيعية غنية بالحديد من شأنها أيضا أن تساهم في تزويد المرأة الحامل بالكمية الكافية من معدن الحديد. فإذا لم تحصل المرأة الحامل على القدر الكافي من الحديد، سوف تتعرض للوهن والضعف بمرور الوقت، ولن يستطيع الدم تكوين الهيموجلوبين اللازم للجسم وتتعرض المرأة إلى الأنيميا ويصعب على جسمها مقاومة العدوى وبالتالى تؤثر على الحمل في النهاية. ووجود نقص الحديد في المرحلة الأولى والثانية من الحمل يزيد من مخاطر ميلاد طفل مبتسر (الولادة المبكرة) أو طفل ناقص في الوزن.

ومن بين المواد الغذائية الغنية بالحديد، اللحوم الحمراء والخضراوات مثل البروكلي والبقوليات ومنتجات الحبوب الكاملة، مع الإكثار من تناول عصير البرتقال، لأنه يساعد الجسم على تقبل وامتصاص الحديد بشكل أسرع.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا