• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

أكد أن نتائج المباحثات تنعكس إيجابا على المنطقة العربية

البشر لـ«الاتحاد»: قادة بعض الدول والعصابات الإرهابية تسعى للنيل من الإسلام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 17 فبراير 2015

محمود خليل (دبي)

محمود خليل (دبي)

قال الدكتور محمد بن عبد الرحمن البشر سفير المملكة العربية السعودية لدى الدولة، إن المباحثات بين خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود مع الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، تركزت على سبل دعم العلاقات الثنائية في مختلف المجالات، بالإضافة إلى بحث مستجدات الأحداث على الساحتين الإقليمية والدولية، مؤكداً أن نتائج المباحثات ستنعكس بالإيجاب على عموم المنطقة العربية.

وبين في تصريحات لـ «الاتحاد» ان المباحثات تناولت التطورات المؤسفة التي تشهدها العديد من البلدان العربية وأهمية التنسيق ودعم الجهود الإقليمية والدولية، وتفعيل العمل المشترك لمواجهة مختلف التحديات، وفي مقدمتها مخاطر العنف والتطرف وأعمال التنظيمات الإرهابية.

وقال إن البلدين يعملان بكل ما أوتيا من مقدرة وإنفاق الأموال لتخفيف آلام المتضررين من بعض السياسات التي يتبعها إما قادة بعض الدول أو العصابات الإرهابية الإجرامية التي تسعى للنيل من الإسلام والمسلمين.

وأشار إلى أن السعودية والإمارات جنباً إلى جنب في طليعة دول العالم لمحاربة الإرهاب وللحيلولة دون تفشيه وضرب عصاباته التي تريد سرقة الإسلام وهو براء منها، مشيرا إلى أن مآل هذه العصابات هو الدمار.

وأكد أن المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات تنعمان بالأمن والأمان وهما دولتان من بوتقة دول الخليج الرائعة التي تعيش بمنأى عما يحدث في بعض الدول من عدم استقرار وهذا الأمن وضع لها القاعدة ورسخ أساسها النمو الاقتصادي الكبير الذي تشهده دول الخليج العربي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض