• السبت 10 رمضان 1439هـ - 26 مايو 2018م

بدء محاكمة ليبرمان بتهم الاحتيال واستغلال الثقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 18 فبراير 2013

القدس المحتلة (ا ف ب) - بدأت أمس أمام محكمة في القدس المحتلة محاكمة وزير الخارجية الإسرائيلي السابق افيجدور ليبرمان الذي اضطر للاستقالة في ديسمبر بعد توجيه تهم بالاحتيال واستغلال الثقة إليه.

وليبرمان لم يدل بأي تعليق عند وصوله إلى المحكمة. وفي مستهل الجلسة تلي نص الاتهام على ليبرمان الذي دفع ببراءته. ورفعت الجلسة حتى 25 أبريل. وليبرمان متهم بترقية سفير إسرائيل السابق في بيلاروسيا زئيف بن أرييه في ديسمبر 2009، والذي كان زوده بمعلومات سرية حول تحقيق للشرطة ضده في هذا البلد بناء على طلب القضاء الإسرائيلي.

وأقر وزير الخارجية السابق بان بن أرييه سلمه فعلا رسالة تتضمن وثائق سرية عن هذا التحقيق.

لكنه يؤكد “قرأت الرسالة وقلت له كفى حماقات ثم ألقيت الرسالة في المرحاض”.

وكتبت صحيفة “معاريف” أن هاجس ليبرمان الأساسي سيكون تجنب أن توجه إليه تهمة “الفساد الأخلاقي” أو عقوبة السجن، مضيفة “إذا دانه القضاة بسبب دوره في تعيين زئيف بن أرييه سفيراً إلى لاتفيا، فسيرغم على الاستقالة من الكنيست”.