• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

900 قتيل بهجمات إرهابية وصراعات طائفية في اليمن خلال 2013

3 قتلى بهجوم انتحاري بسيارة ملغومة في عدن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 01 يناير 2014

عقيل الحـلالي

قتل جنديان وأصيب خمسة آخرون أمس الثلاثاء عندما فجر انتحاري سيارة ملغومة كان يقودها أمام مبنى الأمن العام في مدينة عدن جنوب اليمن، حيث تتصاعد الاضطرابات وأعمال العنف منذ نحو أسبوعين. وقال مسؤول أمني محلي كبير، إن «مجموعة إرهابية حاولت اقتحام مبنى إدارة الأمن بسيارة مفخخة وسيارات أخرى تقل عدد من المسلحين»، مشيراً إلى أن رجال الأمن مدعومون بعناصر من القوات الخاصة تصدوا للمهاجمين الذين باشروا بـ«إطلاق النار بشكل عشوائي على رجال الأمن بصورة هستيرية وتفجير السيارة المفخخة».

وأوضح نائب مدير أمن محافظة عدن، العقيد نجيب مغلس، في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية الرسمية، أن الانفجار أسفر عن مقتل الانتحاري الذي كان يقودها بعد أن تحول جسده إلى أشلاء، إضافة إلى جرح سبعة جنود حالة اثنان منهم «حرجة». كما ألحق الانفجار أضراراً مادية جسيمة بمبنى إدارة الأمن العام وأضراراً بسيطة بعدد من المباني المجاورة، حسب المسؤول الأمني.

وذكر مسؤول أمني محلي آخر لـ«الاتحاد» أن قوات الأمن أحبطت بعد دقائق من الهجوم هجوماً آخر بسيارة ملغومة كان يستهدف بوابة ثانية لمبنى الأمن العام، مؤكداً ضبط السيارة الملغومة واعتقال شخصين كانا على متنها.ونفى المسؤول الأمني سقوط قتلى في صفوف الجنود في التفجير الانتحاري على مبنى الأمن العام في عدن، إلا أن مصادر طبية في عدن أكدت لـ«الاتحاد» وفاة الجنديين المصابين بجروح خطيرة «سريريا».

وشرع خبراء متفجرات تابعون للجيش اليمني في «فحص المواد التي استخدمت في الانفجار ونوعيتها ومصدرها» قبل رفع تقرير أمني عن الهجوم إلى اللجنة الأمنية العليا التي أقرت، أمس الأول، تدابير أمنية مشددة في العاصمة صنعاء والمدن الرئيسية للحد من هجمات «تنظيم القاعدة في جزيرة العرب»، ورصدت مكافأة مالية قدرها خمسة ملايين ريال «23 ألف دولار أميركي» لمن يدلي بمعلومات عن أي هجوم إرهابي محتمل.

وتعرض مقران للشرطة في حيي المنصورة وكريتر، وسط مدينة عدن، لهجومين بقذائف «ار بي جي» بالتزامن مع الهجوم الانتحاري المزدوج الذي استهدف مبنى إدارة الأمن العام دون أن يسفرا عن وقوع ضحايا، فيما ألقى مجهولون قنبلة يدوية على مكتب محافظ عدن في المعلا، وفقاً لمصدر امني لوكالة فرانس برس.

والهجوم المزدوج مطابق لأسلوب تنظيم القاعدة في شن هجمات نوعية كالهجوم الذي استهدف مقر قيادة المنطقة العسكرية الثانية في مدينة المكلا بحضرموت «جنوب شرق»، أواخر سبتمبر، والاعتداء الضخم الذي طال وزارة الدفاع في صنعاء في 5 ديسمبر موقعا 56 قتيلا بينهم العديد من الأطباء الأجانب وأكثر من 250 جريحاً. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا