• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

توالي ردود الفعل الخليجية والعربية المنددة: من حق مصر الدفاع عن نفسها

«التعاون» يدعو لتكثيف الجهود لمحاربة «دواعش» ليبيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 17 فبراير 2015

عواصم (وام ، وكالات)

دان مجلس التعاون لدول الخليج العربية بشدة قتل الرهائن المصريين في ليبيا على يد ميليشيات «داعش».

ووصف المجلس في بيانه أمس هذا العمل بأنه جريمة إرهابية نكراء تدل على وحشية مرتكبيها وخروجهم على صحيح الدين الإسلامي الحنيف وقيمه النبيلة. ودعا الدكتور عبد اللطيف بن راشد الزياني الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية المجتمع الدولي إلى تكثيف جهوده لمحاربة تنظيم « داعش» في ليبيا وغيره من الحركات الإرهابية المتعصبة والقضاء عليهم قبل أن يستفحل أمرها وتزداد جرائمها الإرهابية. وأعرب الأمين العام لمجلس التعاون عن تعاطف دول مجلس التعاون ووقوفها مع مصر قيادة وشعبا إزاء هذه الجريمة البشعة التي هزت وجدان الشعوب العربية والإسلامية.

وأكدت سلطنة عمان أهمية تضافر جهود المجتمع الدولي في مكافحة الإرهاب واستئصال منابعه. وذكر بيان رسمي أن سلطنة عمان تلقت النبأ »ببالغ التأثر»، مؤكدة أنها «إذ تدين هذا العمل الإجرامي البشع الذي يعكس كرها متأصلا وإرهابا منظما ويتعارض مع الشرائع السماوية كافة وحرمة النفس البشرية، فإنها تؤكد من جديد على أهمية تضافر جهود المجتمع الدولي في مكافحة الإرهاب واستئصال منابعه». كما اعربت السلطنة عن تضامنها مع الحكومة المصرية وأسر الضحايا.

وأعربت قطر أمس عن إدانتها واستنكارها الشديدين للجريمة النكراء منددة «بهذه الجريمة الشنيعة» ومؤكدة تضامن دولة قطر مع الشعب المصري في التنديد بهذا العمل «الإجرامي الآثم». وعبر عن تعازي قطر ومواساتها لشعب مصر الشقيق ولأسر الضحايا الذين سقطوا جراء هذه الجريمة البشعة.

و قال الأمين العام للجامعة العربية الدكتور نبيل العربي أمس إن من حق مصر الشرعي الدفاع عن نفسها. وأوضح العربي ، في تصريحات حول موقف الجامعة العربية من توجيه مصر ضربات جوية ضد تنظيم داعش في ليبيا، أن مصر استخدمت حق الدفاع الشرعي المسموح به في القانون الدولي، وميثاق الأمم المتحدة وفق مادته الـ»51». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا