• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

شدد على إبقاء العقوبات ضد روسيا بسبب الأزمة الأوكرانية

أوباما يحث أوروبا على البقاء موحدة في مواجهة الازمات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 26 أبريل 2016

هانوفر (وكالات)

دعا باراك أوباما، أمس، أوروبا إلى البقاء «قوية وموحدة»في مواجهة الأزمات ، وطالب الغرب بالإبقاء على العقوبات التي فرضها على روسيا بسبب الأزمة الأوكرانية حتى تنفذ موسكو اتفاق سلام مينسك بالكامل، في ختام زيارته لألمانيا ضمن جولة حضر فيها قمة مصغرة مع شركائه الأوروبيين، في وقت يواجه المشروع الأوروبي أزمة غير مسبوقة على صعد عدة، منها خطر خروج بريطانيا من الاتحاد، وتصاعد التيارات الشعبوية.

وناشد الرئيس الأميركي في خطاب ألقاه في معرض هانوفر الصناعي في شمال ألمانيا في ختام زيارة لألمانيا، الأوروبيين أن ينظروا إلى أبعد من الأزمات العديدة التي تواجهها دولهم، والمحافظة على وحدتهم التي حققت السلام في القارة.

وقال : «الولايات المتحدة والعالم أجمع يحتاجان إلى أوروبا قوية، ومزدهرة، وديمقراطية وموحدة»، مشيراً إلى أن القارة العجوز تقف أمام لحظة «حاسمة» من تاريخها. وأكد أن الولايات المتحدة تحتاج لأوروبا قوية ومتحدة للمحافظة على النظام العالمي، وحث حلفاءه الأوروبيين على زيادة الإنفاق العسكري لمواجهة تنظيم «داعش» وتهديدات أخرى.

وبعدما زار نهاية الأسبوع الماضي بريطانيا ليحذر هذا البلد من مغبة الخروج من الاتحاد الأوروبي، اختار أوباما ألمانيا للتشديد على رسالته، مركزاً على أهمية وحدة أوروبا، في وقت يواجه البناء الأوروبي تشكيكاً غير مسبوق منذ إنشائه في أعقاب الحرب العالمية الثانية.

وقال أوباما :«ربما تحتاجون إلى شخص من الخارج مثلي لتذكيركم بالتقدم الذي أحرزتموه». واسترجع أوباما الحروب والنزاعات التي أدمت القارة قبل أقل من قرن نتيجة الخصومات القومية. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا