• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

أخيرا.. مسؤولون أميركيون يكشفون حقيقة علاقة السعودية بهجمات 11 سبتمبر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 25 أبريل 2016

أبوظبي- الاتحاد نت

أكد مسؤولان أميركيان قادا التحقيقات الرسمية في هجمات 11 سبتمبر أن محققين اضطلعوا على "الصفحات الـ28" المحجوبة من التحقيقات الرسمية في هجمات 11 سبتمبر 2001، لم يجدوا أي إشارة إلى تورط السعودية في تلك الهجمات التي شنها تنظيم القاعدة بواسطة 19 خاطفا من بينهم 15 سعوديا.

وبعد مرور أكثر من 10 سنوات منذ أن قدمت اللجنة الوطنية للتحقيق في الهجمات الإرهابية التي استهدفت الولايات المتحدة تقريرها، خرج اتجاه في واشنطن يدفع إلى إجبار الإدارة على الكشف عما يطلق عليها «الصفحات الـ28».

وكانت إدارة بوش الابن حجبت تلك الصفحات التي تناولت مزاعم التورط السعودي من تقرير أصدرته لجنة خاصة مشتركة في الكونغرس سبقت تشكيل لجنة التحقيق.

وقال الرئيسان المشاركان في اللجنة حاكم ولاية نيوجيرسي السابق توم كين وعضو مجلس النواب السابق لي هاميلتون في بيان مطول أصدراه يوم الجمعة الماضي: «نعتقد أنه من المهم أن يفهم الشعب ما فعلته اللجنة فيما يتعلق بتلك الصفحات».

وأشارت تقارير صحافية الأسبوع الماضي إلى احتمالية إقرار البرلمان الأميركي (الكونغرس) مشروع قانون من شأنه أن يُتيح تحميل المملكة مسؤولية هجمات الحادي عشر من سبتمبر في المحاكم الأميركية.

وأكد مسؤول أميركي سابق في إدارة بوش لصحيفة «الشرق الأوسط» اللندنية أن التقرير الذي أعدته لجنة 11 سبتمبر قبل نحو 11 عاما لا يدين السعودية. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا