• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

بحثت تعزيز العلاقات مع رئيسة البرلمان النمساوي

القبيسي: نبني مستقبل أجيالنا لـ 50 عاماً مقبلة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 25 أبريل 2016

أبوظبي (الاتحاد)

استقبلت معالي دوريس بوريس رئيسة المجلس الوطني النمساوي، معالي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي رئيسة المجلس الوطني الاتحادي، تلبية لدعوة نظيرتها النمساوية في مقر البرلمان النمساوي بفيينا والوفد المرافق لها.

وقالت معالي أمل القبيسي، إن الإمارات تعمل على تعزيز المسيرة الوطنية في التنمية المستدامة والمتوازنة والشاملة في الدولة، حيث استعدت مبكراً لبناء مستقبل الأجيال للخمسين عاماً المقبلة، من خلال استخدام الطاقة المتجددة والتقليل من الاعتماد على النفط والغاز.

وأكدت معالي الدكتورة أمل القبيسي، خلال اللقاء، متانة العلاقات الثنائية بين دولة الإمارات وجمهورية النمسا الاتحادية، موضحة أن هذه العلاقات تشهد نمواً في جميع القطاعات بفضل متابعة قيادتي البلدين، مشيرة إلى أهمية بذل المزيد من التعاون واستغلال الإمكانات المتوافرة لدى الجانبين لخدمة مصالحهما المشتركة، خاصة في القطاع الاقتصادي والاستثمار.

حضر اللقاء من أعضاء المجلس الوطني الاتحادي أعضاء لجنة الصداقة مع الدول الأوروبية، كل من عبدالعزيز الزعابي النائب الثاني لرئيس المجلس، وعلي جاسم وعفراء البسطي وعزا سليمان، وسعيد الرميثي، والدكتور سعيد المطوع، والدكتور محمد المحرزي، وعبدالرحمن الشامسي الأمين العام للشؤون التشريعية والبرلمانية.

وأضافت معالي الدكتورة القبيسي، أن هذه الزيارة فرصة لتعزيز العلاقات الثنائية والتاريخية بين دولة الإمارات وجمهورية النمسا، وبين المجلس الوطني الاتحادي والمجلس الوطني النمساوي كممثلين للشعبين، وتشكل أيضاً فرصة مهمة للدفع بالعلاقات الثنائية إلى آفاق أرحب وتطويرها لتشمل جميع القطاعات ذات المصالح والاهتمامات المشتركة، التي تعود بالنفع المباشر على البلدين والشعبين الصديقين. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض