• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

تسببت بوفاة 6 أشخاص

13 ألف مخالفة تجاوز الإشارة في دبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 06 يناير 2014

محمود خليل

كشف اللواء المستشار المهندس محمد سيف الزفين مدير الإدارة العامة للمرور في شرطة دبي، أن "مرور دبي" سجلت 13 ألفاً و95 مخالفة تجاوز الإشارة الضوئية الحمراء خلال الـ11 شهرا الماضية، بانخفاض نحو 10% عن عام 2012، تضمنت 925 مخالفة حضورية، و12 ألفاً و170مخالفة غيابية، بينما سجلت الإدارة 22 ألفاً و543 مخالفة خلال عام 2011.

وقال الزفين ان تجاوز الاشارة الضوئية الحمراء, يعد من اخطر المخالفات المرورية، اذ تؤكد الحوادث الناجـمة عن تجـاوز الإشارة الحمراء، تكون دائماً أكثر خطورة، وتتـسبب في الـوفاة أو الإصــابات الجسيمة، مشيراً إلى أن شدة الاصطدام تكون عالية عند الإشارات الضوئية بسبب زاوية الاصطدام، التي تكون متقابلة أو متعامدة، فضلا عن أن السيارة التي تتجاوز الإشارة الضوئية غالباً ما تكون مسرعة، الأمر الذي يرفع عدد الوفيات ودرجات الإصابة.

وذكر ان هذا النوع من المخالفات تسبب خلال الفترة ذاتها بوقوع 158 حادثا مروريا اسفرت عن وفاة 6 اشخاص، واصابة 238 شخصا من بينهم 6 اصابات بليغة و34 متوسطة و192 بسيطة فيما تسببت بالحاق الضرر بـ 329 مركبة مشيرا الى ان 88 حادثا بسبب تجاوز الاشارة الحمراء وقعت خلال فترة النهار.

وقال ان مخالفة تجاوز الاشارة الضوئية الحمراء تسبب في العام 2012، بوقوع 272 حادثا مروريا، وقع منها 107 خلال فترة النهار واسفرت عن وفاة 7 أشخاص واصابة 305 شخصا بينهم 8 بليغة و51 متوسطة و239 بسيطة، بينما الحقت الضرر ب 447 مركبة، مشيرا إلى أن مرور دبي سجلت وقوع 200 حادثاً، توفي خلالها ثمانية أشخاص وأصيب 228 بإصابات متفاوتة، خلال العام 2011.

وبين أن مخالفات تجاوز الإشارة الحمراء اسفرت خلال 2008م عن وقوع 231 حادثاً توفي خلالها شخصان وأصيب 241 بإصابات متفاوتة، فيما تسبب الأمر ذاته في عام 2009م في وقوع 264 حادثاً توفي خلالها 11 شخصاً وأصيب 294.

ولفت إلى أن تسجيل هذا العدد من مخالفات تجاوز الإشارة الحمراء يعكس لجوء البعض إلى القيادة بتهوّر عند الاقتراب من الإشارة، على الرغم من خطورة هذه المخالفات، لأن الحوادث الناجمة عنها عادةً ما تكون بليغة جداً، وتسفر عن سقوط عدد كبير من الضحايا. ... المزيد

     
 

الله يحمي الامارات

أنا دائماً أقود السيارة على السرعة القصوى المسموحة و طبعا قد أتجاوزها دون أن أشعر أو أقصد. في إحدى المرات حسبت المدة التي أستهلكها للوصول لعملي بسرعة قصوى و بسرعة معتدلة فكان الفرق 4 دقائق فقط. فهل لأربع دقائق أو إنتظار إشارة أو إشارتين الأهمية حتى يخاطر المرء بحياته و حياة الأخرين و تحمل أعباء غرامات و حجز و سحب الرخصة. فلنستمع للقول و لنتبع أحسنه , لا تنسونا من الدعاء

wael Eid | 2014-01-06

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض